داعش يتبنّى تفجير معبر أطمة على الحدود التركية

فريق التحرير15 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات

1471208736_content_thumb

حرية برس

سقط عشرات القتلى والجرحى من الثوار، مساء أمس الأحد، جراء انفجار استهدف حافلة تقل مقاتلين لفصائل عسكرية في الجانب التركي من معبر أطمة على الحدود مع سوريا.

وأفاد حرية برس أن انتحاري قام بتفجير نفسه بواسطة حزام ناسف داخل المعبر, ما أدى لاستشهاد أكثر من 30 شخصاً كحصيلة أولية, وجرح العشرات حالات بعضهم خطيرة.
وأضاف مراسلنا أن التفجير حصل أثناء تبديل نوبة عناصر حرس من الثوار على البوابة الحدودية، وأن التفجير أوقع عشرات الشهداء معظمهم من الجيش الحر فيما سقط مدنيون بين شهيد وجريح.

تنظيم الدولة يتبنى

وتبنى تنظيم” الدولة الإسلامية”، اليوم الإثنين 15 أب، التفجير الذي في معبر أطمة الحدودي، حسب بيان مكتوب نشرته مواقع تابعة للتنظيم.

وجاء في البيان المنسوب لتنظيم الدولة الاسلامية أن “شخص يدعى أبو اليمان الشامي فجر سترته الناسفة في عناصر تابعين لـ (فيلق الشام) و (حركة الزنكي)، في معبر أطمة”، مشيراً “أن المقاتلين كانوا على استعداد للتوجه لقتال الدولة الإسلامية في ريف الشمالي بأوامر من أسيادهم الصليبين”.

وسبق أن فكك عناصر الحرس الحدودي لمعبر أطمة بإدلب، التابعين للجيش الحر، شهر تموز الماضي، عبوة ناسفة داخل سيارة، بعد تسليم سائقها نفسه، جانب المعبر الحدودي مع تركيا.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة