الطائرات الروسيّة تخرج مشفى “الهدى” غربيّ حلب عن الخدمة

2020-02-01T20:12:01+02:00
2020-02-01T20:12:06+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير1 فبراير 2020آخر تحديث : منذ 10 أشهر
 مشفى الهدى بريف حلب الغربي 660x330 1 - حرية برس Horrya press
متداول، اثار دمار في أثاث مشفى “الهدى” الجراحي في ريف حلب الغربي جراء غارات جوية شنتها مقاتلة حربية روسية، حرية برس.

حلب -حريّة برس:

أعلنت مديرية “صحة حلب الحرة”، اليوم السبت، خروج مشفى “الهدى الجراحي” في بلدة “حور” غربي حلب عن الخدمة، نتيجة تعرضه لغارتين جويتين روسيتين.

وقال الناشط الإعلامي “عدنان الإمام” لـ “حرية برس”، إن “طائرة حربية روسية، استهدفت بالصواريخ مشفى “الهدى الجراحي” في بلدة “حور” في ريف حلب الغربي، ما أدى لأضرار مادية كبيرة لحقت ببناء وأثاث المشفى، دون تسجيل إصابات بشرية”.

وأضاف “الإمام”، أن “المشفى يخدم أكثر من 6000 مواطن شهريًا، ما يعادل 15 الف إجراء طبي، مشيرًا إلى أنّ العدوان الروسي يستهدف بشكل مباشر المرافق الحيوية في ريف حلب، وذلك بغرض تهجير المدنيين”.

وتستهدف طائرات العدوان الروسي بشكل متعمد، المنشآت الطبية في أرياف حلب وإدلب، حيث تعرض مشفى “الإيمان” في “سرجة” ومشفى “الشامي” في “أريحا” بريف إدلب في وقت سابق، لقصف جوي روسي ما أدى لخروجهما عن الخدمة.

وتتعرض مدن وبلدات ريفي حلب وإدلب، لقصف بري وجوي مكثف، ما أدى لدمار كبير في المنشآت الصحيّة ومراكز الدفاع المدني وخروج بعضها عن الخدمة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة