تركيا تمنح الجنسية لشاب سوري وعائلته لإنقاذه امرأة من زلزال “إلازغ”

2020-01-28T18:22:57+02:00
2020-01-28T22:40:18+02:00
لاجئون
فريق التحرير28 يناير 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
30171824 619711698365575 4583621371132786616 o - حرية برس Horrya press
الشاب السوري “محمود عثمان” من بلدة كرناز في ريف حماة الشمالي، لاجئ في تركيا، حريّة برس

تركيا – حريّة برس:

منح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، يوم الاثنين، الجنسيّة التركية للشاب “محمود عثمان” وعائلته، وذلك تقديرًا لجهوده في إنقاذ حياة سيّدة تركيّة، عقب الزلزال الأخير الذي ضرب “ألازيغ” شرقي تركيا.

وجاء هذا الإعلان في إجابة من الرئيس التركي، على أسئلة عدد من الصحفيين في طريقه إلى “غامبيا”.

وقال “اردوغان” في تصريحاته التي ترجمتها “نيو ترك بوست” نقلًا عن وسائل إعلام تركيّة، “إن الشاب “محمود” حفر بأظافره بين الأنقاض، حتى نجح في إنقاذ مواطنة تركيّة وزوجها، مضيفًا أن تصرفه يعكس مبدأ الأخوّة بين السوريين والأتراك”.

وأعرب وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو” الذي التقى بالشاب السوري، في صبيحة يوم الاثنين، عن شكره وامتنانه لما فعله تجاه السيّدة، قائلًا “لقد أنجز محمود فعلًا الواجب المنوط بالإنسانية، فلقد عشنا تحت راية واحدة لمدة 400 عام، ونحن إخوة نسجد باتجاه القبلة ذاتها”.

وكان قد ضرب زلزال بقوة 6.8 ولاية “الأزيغ” شرق تركيا، الجمعة الماضية، راح ضحيته 41 شخصًا، فيما تعهدت الحكومة التركيّة ببناء آلاف المساكن الجديدة للمواطنين المتضررين.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة