“وزارة نفط حكومة الأسد”.. “ضفادع بشريّة” تستهدف المرابط البحريّة في “بانياس”

2020-01-28T00:41:29+02:00
2020-01-28T00:41:35+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير28 يناير 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
6aca9c5816778e8ca63b691080527874 XL - حرية برس Horrya press
صورة تعبيرية، المصدر الانترنت، حريّة برس

طرطوس -سوريا:

أعلنت وزارة النفط في حكومة نظام الأسد، اليوم الاثنين، أن ما اسمتهم ب “الإرهابيين” استهدفوا بعبوات ناسفة، المرابط البحرية في مصب “بانياس” في طرطوس غربي سوريا.

وقالت وزارة النفط التابعة لنظام الأسد، أن ما اسمتهم بـ “الإرهابين” والمحور الداعم لهم، قاموا بزرع عبوات ناسفة من خلال “الضفادع البشرية”، مستهدفين مرابط النفط البحريّة في “بانياس”.

وأضافت الوزارة، أنّ الكوادر الفنية باشرت بتقييم الأضرار الناجمة عن الاستهداف، وبدأت بعمليات الإصلاح ووضع الخطط البديلة للمناورة، وتأمين استمرار عمل المصب للنفط الخام والمشتقات الأخرى.

وسخر موالون من بيان الوزارة على وسائل التواصل الاجتماعي، في إشارة منهم إلى أن هذا الفعل، هو لإخفاء السرقات التي يقوم بها أصحاب النفوذ من الضباط والمسؤولين وشبيحة الأسد، كما حصل سابقًا في مصفاة حمص التي أدعت الوزارة أنها استهدفت بطائراتٍ مسيّرة.

يذكر أن وزارة النفط في حكومة نظام الأسد، قد أعلنت في شهر حزيران من العام الفائت، استهداف عدد من الخطوط البحرية لمرابط النفط في “بانياس”، ما أدى لتسرب نفطي في منطقة المصب البحري.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة