“الجندرمة” تقتل طفلاً وتجرح سبعة آخرين غربي ادلب

2020-01-21T18:42:42+02:00
2020-01-21T22:24:03+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير21 يناير 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
93169 - حرية برس Horrya press
حرس الحدود التركي “الجندرمة”، الصورة تعبيريّة – المصدر الإنترنت، حرية برس

إدلب – حرية برس:

استشهد طفل من حماة وأصيب آخرون بجروح خطيرة، اليوم الثلاثاء، برصاص “الجندرمة” على الحدود السوريّة التركيّة.

وقال الناشط “وسيم مشهور” أحد أقرباء الطفل لــ “حرية برس”، “أن الطفل “محيميد فواز الفرج” 14 عامًا من قرية “الصهرية” التابعة لــ “جبل شحشبو” غربي حماة، قتل برصاص “الجندرمة” بالقرب من مدينة”حارم” على الحدود السوريّة التركيّة، أثناء محاولته اللجوء للأراضي التركيّة برفقة أخيه الأكبر منه”.

وأضاف “المشهور” “أنّ سبعة مدنيين أصيبوا بينهم نساء إصابتهن بليغة، معظمها تركّز في البطن والصدر، مشيراً إلى أن قوات حرس الحدود التركي تعمّدت إطلاق النار بشكل مباشر على اللاجئين”.

الجدير بالذكر أن “الجندرمة” قتلت امرأة تنحدر من بلدة “معرشورين” في التاسع عشر من الشهر الجاري، أثناء محاولتها تخطي الحدود بالقرب من “خربة الجوز” غربي ادلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة