“الجندرمة” تقتل امرأة سوريّة لاجئة أثناء محاولتها اجتياز الحدود

2020-01-19T18:33:55+02:00
2020-01-19T18:34:02+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير19 يناير 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
aliso turk211 1 - حرية برس Horrya press
الجندرمة التركيّة،مصدر الصورة الإنترنت، حريّة برس

إدلب – حريّة برس:

توفيت امرأة من بلدة “معرشورين” جنوبي إدلب، اليوم الأحد، برصاص “الجندرمة” (حرس الحدود)، أثناء محاولتها الوصول إلى الأراضي التركيّة.

وقال شهود عيان، لـ “حرية برس”، أن حرس الحدود التركي، أطلق الرصاص بشكل مباشر، على السيدة “فاطمة خالد أزون” ما أدى لمقتلها على الفور، وذلك أثناء محاولتها قطع الحدود بالقرب من قرية “خربة الجوز” غربي إدلب.

وحسب ناشطين أن السيدة “فاطمة” متزوجة ولديها ثلاثة أطفال، وهي نازحة من بلدة “معرشورين” التي تتعرض للقصف من طائرات العدوان الروسي، إضافة لقربها من خطوط الاشتباك بين الثوار وقوات نظام الأسد.

يذكر ان عشرات السوريين قتلوا برصاص “الجندرمة”، خلال السنوات الأربع الأخيرة بينهم أطفال ونساء، أثناء محاولتهم الوصول إلى الأراضي التركيّة بحثاً عن الأمان.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة