أهالي درعا يحتجّون ضدّ سياسة نظام الأسد وميليشياته

2020-01-14T18:31:54+02:00
2020-01-14T18:32:00+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير14 يناير 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
1b6fdc28 163c 4f55 add0 3b9cecd8cd91 - حرية برس Horrya press
عشرات المدنيين في درعا يحتجون ضد سياسة “الاسد” وميليشياته، متداول

درعا – حريّة برس:

احتجّ العشرات من أهالي محافظة درعا، مساء أمس الاثنين، في ساحة “المسجد العمري” في درعا البلد، تنديداً بنظام الأسد وميليشيات إيران.

وطالب المحتجون بفك أسر المعتقلين في سجون نظام الأسد، وبالكشف عن مصيرهم، كما نددوا بسياسة الخطف، التي تتبعها قوات الأسد والميليشيات التابعة له، التي تلاحق المعارضين لهم.

وجاءت هذه الوقفة، عقب اشتباكات دارت على حواجز “الكرك ” شرقي درعا، واعتقال عدد من عناصر الأسد في بلد “ناحتة”، وكان سبب ذلك اعتقال مدني، على حاجز المسيفرة _ الغارية بريف درعا الشرقي.

والجدير بالذكر أن أهالي درعا البلد، عثروا على جثة “محمد أبازيد” مقتولاً ومرمياً على جنبات الطريق، والذي تم اعتقاله قبل ايام، وذلك بعد الانتهاء من الوقفة الاحتجاجية بساعات، محمِّلين قوات الأسد المسؤولية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة