جرح عشرات الفلسطينيين في جمعة “مستمرون” على حدود غزة

2019-11-08T21:55:14+02:00
2019-11-08T21:55:21+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير8 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
75534358 1548661415282785 8787736673707360256 n - حرية برس Horrya press
فلسطينيون يتظاهرون بالقرب من السياج الحدودي الفاصل شرق قطاع غزة في جمعة “مستمرون” ضمن فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار، الجمعة 8 نوفمبر 2019، تصوير: فارس أبو شيحة، حرية برس©

فارس أبو شيحة – غزة – حرية برس:

أصيب عشرات من الشبان الفلسطينيين المتظاهرين بالقرب من السياج الحدودي الفاصل بجروح، في الجمعة الثانية والثمانين لمسيرات العودة وكسر الحصار عن قطاع غزة والتي أطلق عليها جمعة “مستمرون” تأكيدا على استمرار مسيرات العودة السلمية.

وأفاد الناطق باسم وزارة الصحة في غزة د. أشرف القدرة في تصريح لحرية برس، بإصابة نحو 69 مواطنا فلسطينيا بجراح مختلفة، من بينهم 29 أصيبوا بالرصاص الحي من قبل قوات الاحتلال أثناء مشاركتهم بمسيرات العودة على طول السلك الفاصل شرق قطاع غزة.

ورفع المشاركون في فعاليات مسيرات العودة الأعلام الفلسطينية في وجه جنود الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزين خلف السواتر الترابية داخل السياج الحدودي الفاصل، إلى جانب رفع الشعارات واللافتات تأكيدا على التمسك بحق العودة وتنديدا بالحصار المفروض على غزة منذ أكثر من 12 عاما.

من جانبه، قال النائب الأول في المجلس التشريعي عن حركة حماس أحمد بحر خلال كلمة له ضمن فعاليات جمعة “مستمرون” شرق مدينة غزة، إن “المسيرات مستمرة ولا يمكن أن تتراجع أبداً، حتى تحقق أهدافها المنشودة، مضيفا مستمرون في وحدة شعبنا وإجراء الانتخابات الفلسطينية”.

وأوضح بحر، نريد أن نحتكم جميعاً لصناديق الاقتراع، مؤكدا أن كل المؤامرات ستسقط أمام صمود شعبنا الفلسطيني في غزة”.

ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار عن غزة، المواطنين الفلسطينيين للمشاركة في الجمعة القادمة التي أطلق عليها “تجديد التفويض لوكالة الغوث”، تأكيدا على مواجهة التهديدات التي تدعو لتصفية وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين عن مهامها، ومن أجل التأكيد للعالم والمؤسسات الدولية بالقرار الاممي 302 والذي يؤكد على ضرورة استمرار عمل وكالة الغوث إلى حين عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي هجروا منها عام 1948.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة