لبنانيون يحرقون صور عون وبري والسلطات تعتقل محتجين

2019-10-18T23:38:32+02:00
2019-10-19T00:00:46+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير18 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
Untitled 1 1 - حرية برس Horrya press
تواصل اجتماعي

بيروت – حرية برس:

تجددت المواجهات، مساء الجمعة، بين محتجين وقوى الأمن اللبنانية في ساحة رياض الصلح قرب مقر رئاسة الحكومة في العاصمة بيروت.

وأحرق متظاهرون صورا للرئيس ميشال عون، في ساحة رياض الصلح، كما تداول ناشطون مقطع فيديو يظهر إحراق صور رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري.

ووقعت حالات إغماء في صفوف المتظاهرين بعد إلقاء قوى الأمن قنابل مسيلة للدموع ردا على رمي المتظاهرين حجارة ومفرقعات نارية على قوى الأمن المسؤولة عن حماية مقر رئاسة الحكومة، حسب وسائل إعلام محلية.

واعتقلت قوات الأمن بعض المحتجين. وحطم بعض المتظاهرين واجهات متاجر في الحي التجاري وأضرموا النيران في إطارات سيارات في الشارع.

وتتواصل المتظاهرات في مناطق لبنان كافة، للمطالبة بإسقاط الحكومة، وذلك لليوم الثاني على التوالي، احتجاجا على زيادة الضرائب منها ضريبة على “الواتس آب” وعلى تردي الأوضاع الاقتصادية.

والخميس، أعلنت الحكومة التراجع عن قرار فرض ضرائب على خدمة “الواتس آب”، إلا أن مطالب المتظاهرين تصاعدت الجمعة، وطالبوا بإسقاط الحكومة.

المصدرحرية برس، الأناضول، رويترز
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة