بومبيو: الناقلة الإيرانية تفرغ حمولتها في الساحل السوري

وزير الخارجية الأمريكي: هل سيحاسب العالم إيران إذا تم تسليم هذا النفط إلى سوريا؟

2019-10-02T13:26:46+03:00
2019-10-02T13:34:28+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير2 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 8 أشهر
EF2LyPVWsAArNA4 - حرية برس Horrya press
صورة بالأقمار الصناعية لناقلة النفط الإيرانية وهي تفرغ حمولتها في الساحل السوري- حساب “مايك بومبيو” في تويتر

حرية برس:

نشر وزير الخارجية مايك بومبيو اليوم الأربعاء، صورة لناقلة النفط الإيرانية قبالة السواحل السورية.

وجاء ذلك في تغريدة له على تويتر قال فيها “على الرغم من وعد وزير الخارجية الإيراني ظريف للمملكة المتحدة بأن أدريان داريا1 لن تسلم النفط إلى سوريا ، فهي تنقل النفط الآن قبالة الساحل السوري. هل سيحاسب العالم إيران إذا تم تسليم هذا النفط إلى سوريا؟”.

وأظهرت الصورة الملتقطة بتاريخ أمس الثلاثاء، بدء الناقلة “أدريان داريا1” بنقل النفط إلى ساحل مدينة بانياس وذلك عبر السفينة السورية “ياسمين”.

وكان “جون بولتون” مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي قد نشر في حسابه على تويتر في 7 أيلول/سبتمبر الماضي، صورة بالأقمار الصناعية للناقلة ذاتها على بعد ميلين بحريين من ميناء طرطوس، مضيفاً بأن إيران لا تزال مصرة على تمويل نظام الأسد بالنفط.

وأكدت واشنطن في عدة تصريحات سابقة وجود أدلة تؤكد أن الناقلة “أدريان داريا1” باعت نفطها الخام لنظام الأسد رغم النفي المستمر، وأن النفط الخام قد وصل إلى سوريا.

يشار إلى أن بريطانيا احتجزت ناقلة النفط الإيرانية “أدريان داريا-1” ، والتي كانت تحمل اسم “غريس ١” في 4 تموز/ يوليو الماضي بشبهة إيصالها نفط بشكل غير شرعي إلى نظام الأسد، في انتهاك للعقوبات الأوروبية على سوريا.

حيث أفرج عنها واتجهت إلى ميناء كالاماتا اليوناني في 18 آب/أغسطس، ومن ثم غيرت وجهتها إلى تركيا بعد تهديدات أمريكية باتخاذ إجراءات في حال تابعت الناقلة وجهتها إلى السواحل السورية، إلا أن الناقلة “أدريان داريا1” عادت واتجهت إلى سوريا.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة