“رايتس ووتش” تدعو السلطات المصرية لضمان حقوق الإنسان

قوات الأمن المصرية اعتقلت وفرقت بالعنف متظاهرين ضد السيسي

فريق التحرير
2019-09-21T13:06:55+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير21 سبتمبر 2019آخر تحديث : السبت 21 سبتمبر 2019 - 1:06 مساءً
egypt - حرية برس Horrya press
مظاهرات في القاهرة وعدة مدن مصرية تطالب برحيل السيسي – رويترز

سامح سلامة – القاهرة –حرية برس:

طالبت منظمة “هيومن رايتس ووتش” السلطات المصرية صباح اليوم السبت، بضمان حق المواطنين في الاحتجاج السلمي، وأدانت استخدام الأجهزة الأمنية التابعة للسيسي العنف الوحشي ضد المتظاهرين السلميين، داعية السلطات المصرية إلى الالتزام بمبادئ المواثيق الدولية وضمان حقوق الإنسان وإلى الإفراج الفوري عمن اعتقلوا لمجرد ممارستهم حقوقهم المشروعة في التظاهر والاحتجاج.

وقال “مايكل بَيْج” نائب مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في “هيومن رايتس ووتش”: “لجأت أجهزة أمن الرئيس السيسي مرة تلو المرة إلى القوة الغاشمة في سحق المظاهرات السلمية، على السلطات أن تعي أن العالم يشاهد ما يجري، وعليها اتخاذ جميع الخطوات اللازمة لتجنب تكرار فظائع الماضي”.

وكانت قوات الأمن المصرية قد اعتقلت عشرات الأشخاص في القاهرة يوم أمس الجمعة، بينما كانوا يتظاهرون للمطالبة برحيل الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي”.

هذا وقد تصدر ‏وسم ⁧‫#ميدان_التحرير‬⁩ قائمة الترند العالمي والمصري بأكثر من مليون و300 ألف تغريدة، وأفاد مراسل “حرية برس” أن آلاف المتظاهرين المعارضين للحكومة قد احتشدوا في مدن مصرية عدة، وأن قوات الأمن المصرية استخدمت في مواجهتهم الغاز المسيل للدموع ولجأت إلى الاعتقالات العشوائية من أجل تفريقهم، وقد عملت على مطاردتهم وقبضت على بعضهم، وحاصرت ميدان التحرير لإغلاق الطرق المؤدية إليه منعاً لوصول المحتشدين، لما يشكل من رمزية لدى المجتمع المصري بسبب ارتباطه بثوره 24 يناير/كانون الثاني 2011.

من الجدير بالذكر أن المظاهرات قد خرجت إثر انتشار فيديوهات نشرها المقاول السابق مع الجيش “محمد علي”، دعا فيها إلى تنحي الرئيس “السيسي” كاشفاً فيها خلال الأسبوعين الماضيين عن ملفات فساد في صفوف الجيش ورأس النظام الحاكم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة