أميركا ترصد مكافأة لملاحقة قادة مرتبطين بتنظيم “القاعدة” في سوريا

2019-09-13T00:40:04+03:00
2019-09-13T00:40:07+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير13 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
543ab96bafd16bb557dff6584389e629 - حرية برس Horrya press
الأردني سامي العريدي الشرعي العام في جبهة النصرة سابقاً

أعلنت الخارجية الأمريكية، يوم الخميس، مكافأة مالية قدرها 15 مليون دولار، لمن يدلي بمعلومات عن 3 قادة كبار في جماعة مرتبطة بتنظيم “القاعدة” في سوريا.

وقالت الوزارة، في بيان، إن هذه المكافأة النقدية “تأتي في إطار برنامج المكافآت من أجل العدالة التابع لها”.

وأوضحت أنها ستقدم 5 مليون دولار كمكافأة لمن يدلي بمعلومات تقود إلى الكشف عن أحد 3 قادة بارزين في جماعة “حراس الدين” المرتبطة بالقاعدة، وهم أبو عبد الكريم المصري، وفاروق السوري، وسامي العريدي.

ولفتت الوزارة إلى أن المطلوبين الثلاثة ينشطون “منذ سنوات” في تنظيم القاعدة، ومازالوا يدينون بالولاء لزعيمه أيمن الظواهري.

وبحسب بيان الخارجية الأمريكية، فإن عبد الكريم المصري، هو مواطن مصري الجنسية، وعضو سابق في مجلس شورى “حراس الدين”.

أما فاروق السوري، المعروف أيضًا بسمير حجازي وأبو همام الشامي، فقد قاتل في أفغانستان في تسعينيات القرن الماضي، ودرب لاحقًا مقاتلين بالقاعدة في العراق.

والعريدي، هو مواطن أردني، تتهمه واشنطن بالضلوع في مؤامرات لمهاجمة إسرائيل والولايات المتحدة، وفق البيان ذاته.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة