موسكو تعلن وقف إطلاق النار في إدلب والثوار ينفون علمهم

2019-08-30T18:20:38+02:00
2019-08-30T19:05:52+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير30 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 3 أشهر
 5 - حرية برس Horrya press
حجم الدمار الكبير في بلدة أورم الجوز في يف إدلب الجنوبي بعد استهدافها بصواريخ شديدة الانفجار من طائرة حربية طراز سوخوي 24-عدسة علاء الدين فطراوي-حرية برس©

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الجمعة، أن جيش نظام الأسد سيوقف إطلاق النار من جانب واحد في إدلب اعتباراً من يوم غد السبت 31 آب/أغسطس الجاري، في حين نفى الثوار علمهم بأي اتفاق لوقف النار.

وأصدر المركز الروسي للمصالحة في قاعدة حميميم بياناً قال فيه: “من أجل تحقيق استقرار الوضع، توصل المركز الروسي للمصالحة في سوريا، إلى اتفاق لوقف إطلاق النار من قبل القوات الحكومية السورية من جانب واحد، اعتباراً من الساعة 06:00 من صباح يوم 31 آب/أغسطس 2019 في منطقة وقف التصعيد في إدلب”.

ومن جهتها نفت الجبهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش الحر علمها بتفاصيل الاعلان الروسي، وقال النقيب ناجي مصطفى المتحدث باسم الجبهة إنه “بالنسبة لإعلان روسيا لا علم لنا باتفاق وقف إطلاق النار”، وأضاف النقيب مصطفى أن الفصائل العسكرية تعمل باستمرار على وضع الخطط الدفاعية، وما زالت المعارك مستمرة.

وكان وزير الدفاع الروسي “سيرغي شويغو”، قد اعتبر أن الاتفاق الروسي التركي حول منطقة إدلب ما زال سارياً على الرغم من الصعوبات، مؤكداً أن بلاده لم يكن لها أن تقف متفرجة على هجمات المسلحين من هذه الأراضي، على حد تعبيره.

وقال”شويغو” في تصريح صحفي أدلى به الثلاثاء، إن اتفاق “سوتشي” المبرم في 17 سبتمبر 2018 بين روسيا وتركيا سارٍ، لكن هناك صعوبات ومشاكل تعتري تنفيذه بالكامل”.

تجدر الإشارة إلى أن حشودً غاضبة من المدنيين السوريين اقتحمت اليوم الجمعة، معبري باب الهوى وأطمة الحدوديين مع تركيا بعد مظاهرات حاشدة للضغط على تركيا لفتح المعابر وإنقاذ المدنيين من القصف في إدلب، وتنديداً بالصمت التركي والدولي وللمطالبة بوقف القصف على إدلب.

المصدرRT Arabic
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة