“أطباء بلا حدود”: عشرات الوفيات والجرحى جراء الاقتتال في عدن

فريق التحرير
2019-08-29T18:42:36+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير29 أغسطس 2019آخر تحديث : الخميس 29 أغسطس 2019 - 6:42 مساءً
 - حرية برس Horrya press
المعارك في محيط “شبوة” في اليمن – متداول

استقبلت منظمة “أطباء بلا حدود” 51 جريحاً جراء القتال الكثيف الذي جرى في مدينة عدن اليمنية يوم الأربعاء، فيما توفي عشرة منهم بالفعل لدى وصولهم للمستشفى التابع لها.

وصرحت المنظمة في بيان أصدرته أنه “استقبلت الفرق الطبية في مستشفى أطباء بلا حدود 51 مصاباً، توفي منهم 10 أشخاص لدى وصولهم، فيما يتواجد حالياً في المستشفى 80 مريضاً“.

وقالت “كارولين سيجوين” مديرة البرنامج في بيان المنظمة: ”ثمة فوضى تامة هنا، كان هناك قتال في المدينة طوال يوم أمس، الأمور هدأت قليلاً على ما يبدو هذا الصباح، لكننا نتوقع تجدد القتال في أي وقت“.

في سياق متصل تعهد الانفصاليون في جنوب اليمن اليوم الخميس، بالثأر من القوات الحكومية لهجومها على عدن وأرسلوا تعزيزات من أماكن أخرى، ما ينفي أي دلائل تشير إلى انحسار القتال بين الطرفين، ويعقد جهود الأمم المتحدة الرامية لوضع نهاية للحرب التي دفعت اليمن إلى شفا المجاعة.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصادر محلية أن اشتباكات متفرقة وقعت في أنحاء عدن اليوم الخميس، وأن مسلحين من الجانبين يجوبون الشوارع الخالية، فيما أغلقت المتاجر والمطاعم والشركات.

من الجدير بالذكر أن القوات الحكومية زنجبار عاصمة محافظة أبين المجاورة يوم الإثنين، بعد تأمين معظم مناطق محافظة شبوة المنتجة للنفط ومحطتها للغاز الطبيعي المسال في بلحاف، كذلك أعلنت حكومة هادي يوم الأربعاء سيطرتها على مطار عدن وإحكام قبضتها على معظم مناطق المدينة الساحلية الجنوبية، الأمر الذي دحضه الانفصاليون..

المصدررويترز ووكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة