مرشح بارز لرئاسة تونس يتعهد بإعادة العلاقات مع نظام الأسد

2019-08-29T00:28:20+02:00
2019-08-29T00:28:23+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير29 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 3 أشهر
 - حرية برس Horrya press
وزير الدفاع التونسي عبد الكريم الزبيدي يحمل بطاقة ترشحه لانتخابات الرئاسة المبكرة في تونس – رويترز

تعهد عبد الكريم الزبيدي، وزير الدفاع التونسي وأحد أبرز المرشحين في انتخابات الرئاسة، بإعادة تطبيع العلاقات مع نظام الأسد حال فوزه بسباق الرئاسة.

وقال الزبيدي في مقابلة مع “رويترز” إن إحدى أولوياته فتح سفارة تونسية في دمشق العام المقبل ”بهدف خدمة مصالح العائلات التونسية هناك ولفك العزلة على الشعب السوري أيضا ورفع التنسيق الأمني“.

وقبل أعوام فتحت تونس قنصلية بدمشق لكن الزبيدي يطمح لإعادة العلاقات إلى سابق عهدها سعيا ”لتعزيز التعاون الأمني وتسهيل وضع مئات العائلات التونسية هناك وبهدف فك العزلة على الشعب السوري“.

قال ”من أولوياتي في مجال الدبلوماسية إعادة فتح سفارة تونسية بدمشق في 2020، ونتوقع أيضا فتح سوريا سفارتها في تونس“.

وكانت تونس مهد الربيع العربي والانتفاضات التي أنهت حكم رؤساء في المنطقة، وكانت من أوائل البلدان التي قطعت علاقاتها مع نظام الأسد وطردت سفيره.\

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة