أنقرة وواشنطن ستسيران دوريات مشتركة شرق الفرات قريباً

فريق التحرير22 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
thumbs b c c65becfba7c250222f34602379e09dc5 - حرية برس Horrya press
المتحدث باسم الرئاسة التركية ابراهيم قالن. الأناضول

أكد المتحدث باسم الرئاسة التركية “ابراهيم قالن” أن أنقرة وواشنطن ستسيران دوريات مشتركة شرق نهر الفرات شمال سوريا قريباً.

ونقلت وكالة الأناضول عن كالن قوله في مؤتمر صحفي “سنرى خطوات ملموسة في الأسابيع المقبلة. ستبدأ قريبا دوريات مشتركة للقوات التركية والأمريكية شرق الفرات”.

وتابع “اتفقنا على الإطار الرئيسي بهذا الخصوص، والمباحثات جارية حول تنفيذه العملي ونطاقه”.

كما أعلن وزير الدفاع التركي “خلوصي أكار” أن الخطوة الأولى من إنشاء المنطقة الآمنة بدأت مساء أمس الأربعاء.

وجاء ذلك في بيان للوزارة أكد فيه أن أكار ونظيره الأمريكي “مارك إسبر” اتفقا خلال محادثة هاتفية على “أن المرحلة الأولى من خطة إنشاء المنطقة الآمنة” سوف تبدأ من مساء يوم الأربعاء.

وأضاف البيان أن “الوفود العسكرية سوف تجتمع مرة أخرى في أنقرة من أجل معالجة المراحل التالية من التخطيط”.

من جانبه، قال المتحدث باسم البنتاغون “جوناثان هوفمان” إن إسبر ونظيره التركير اتفقا على أن الولايات المتحدة وتركيا ستنفذان الخطة المتعلقة بإنشاء المنطقة الآمنة “في مراحل محددة وبطريقة منسقة وموحدة في جميع الأوقات”، مشيراً إلى وجود “تفاصيل فنية يتعين العمل عليها”.

وجاء ذلك في بيان اطلعت عليه حرية برس، أوضح فيه أن إسبر والوزير أكار اتفقا على “اتخاذ خطوات فورية ومنسقة لتنفيذ الإطار كما يجب من خلال الوقوف في مركز التنسيق المشترك في تركيا”.

كما اتفقا على هذه الآلية باعتبارها “طريقة قابلة للتطبيق لتأمين الحدود واستقرارها بطريقة مستدامة، وضمان استمرار الحملة في جهود التحالف العالمي لهزيمة داعش ، والحد من أي عمليات عسكرية غير منسقة من شأنها تقويض هذه المصلحة المشتركة”.

يُذكر أن تركيا والولايات المتحدة اتفقتا في السابع من آب/أغسطس الجاري، على إنشاء منطقة آمنة شمال شرقي سوريا، عقبها توجه وفود عسكرية أمريكية إلى ولاية شانلي أورفا على الحدود التركية مع سوريا والمتاخمة لمدينة تل أبيض السورية، وذلك للإعداد الأولي لتنفيذ مركز العمليات المشتركة.

المصدرالأناضول/حرية برس
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة