مظاهرات حاشدة في موسكو للمطالبة بانتخابات نزيهة

فريق التحرير17 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
64356453 - حرية برس Horrya press
الشرطة تلقي القبض على مشارك في احتجاج في موسكو- رويترز- أرشيف

تظاهر آلاف الأشخاص، اليوم السبت، في العاصمة الروسية موسكو، مطالبين يانتخابات نزيهة وسيادة القانون وحقوق اجتماعية للمواطنين.

ونظم الحزب الشيوعي الروسي الفعالية الاحتجاجية بمشاركة قيادات الحزب ونواب في مجلس الدوما وشخصيات اجتماعية بارزة.

ووصل عديد من المتظاهرين إلى التجمع الشيوعي في شارع ساخاروف حاملين أعلاماً سوفياتية حمراء، وانضم الشيوعيون الذين تراهم السلطات معارضة “مقبولة” إلى حركة الاحتجاج، ودعوا إلى التظاهر من أجل “انتخابات نزيهة” مع أن مرشحيهم لم يستبعدوا من الاقتراع.

وضاعفت السلطات الروسية ضغطها على المعارضة، منفذة عمليات دهم كثيرة استهدفت معارضين ومتظاهرين، وانتشر مئات من رجال شرطة مكافحة الشغب في شوارع وسط موسكو.

في السياق ذاته، جرت في عدد من نقاط موسكو اعتصامات فردية سبق أن دعا إلى تنظيمها نواب في المجالس المحلية عن حزب “يابلوكو” المعارض؛ دعماً للمرشحين الذين رفض تسجيلهم لانتخابات برلمان العاصمة المقررة في الثامن من أيلول/ سبتمبر المقبل؛ في خطوة تهدف إلى الالتفاف على القيود التي فرضتها السلطات ورفضها السماح لهم بالتظاهر، حيث لا يحتاج هذا الأمر إلى ترخيص من السلطات شرط احترام مسافة خمسين متراً بين كل متظاهر وآخر حسب نص القانون.

ورفع المشاركون في هذه الاعتصامات الفردية لافتات مؤيدة للمرشحين غير المسجلين وكذلك للمحتجزين خلال تفريق الشرطة مظاهرات غير مرخصة في الأسابيع الماضية.

واتهمت موسكو حكومات ووسائل إعلام أجنبية بدعم المظاهرات، وسيعقد البرلمان الروسيّ جلسة خاصة الأسبوع المقبل لمناقشة “التدخل” المزعوم.

وكانت موسكو قد شهدت منذ منتصف شهر تموز/ يوليو الماضي سلسلة من المظاهرات والمسيرات، احتجاجاً على إقصاء السلطة المرشحين المستقلين والمعارضين عن طريق التلاعب بالقوانين واستخدام الضغوط الإدارية على الهيئات الانتخابية.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة