وردٌ أكثر يليق بهنّ.. شعر: سليمان نحيلي

سليمان نحيلي16 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 3 أشهر
سليمان نحيلي
3541 - حرية برس Horrya press

وردٌ أكثر يليق بهنّ

شعر: سليمان نحيلي

«أعتذر من الكبير محمود درويش على هذه السرقة عن سابق إعجاب وتصميم»

الجميلاتُ: اللاتي إنْ ضحكنَ

يُضفنَ إلى المقاماتِ الموسيقية مقاماً ثامناً

وهنَّ نبعُ الأغنيات ..

*

الجميلات: اللاتي تنازلنَ بطيبِ خاطرٍ

عن مقاليدِ النُّورِ

للشمس والقمر ..

*

الجميلات: هنَّ الطفلاتُ في أولِ الحبوِ

تحالفنَ مع العصافيرِ صبحاً

في جوقةِ الزقزقات..

*

الجميلات: هنَّ الصّغيرات على مقاعد الدّراسةِ

تاريخُ اللقاءِ الأولِ مع القلمِ والدفترِ

وشغفُ الأطفالِ للرّسمِ ..

*

الجميلات: هنَّ الكبيرات في سنِّ التّوتِ

زجاجُ الحياءِ

سرُّ أبيهنّ إذْ يؤدينَ دَورَ الأمِ عليه بمنتهى الوردِ

ومنتهى الأمومةِ…

*

الجميلات: هنّ البرّيّات

قسوةُ لبوةٍ عندَ الصّيدِ

ووداعةُ يمامةٍ تحضنُ بيضها في العشِّ..

*

الجميلات: هنّ الصّحراويات

كبرياءُ نخلةٍ

و لطفُ واحة..

*

الجميلات: هنّ النّهريات

ما يبثّهُ المنبعُ للمجرى من أسرارِ الانبجاسِ

وما يبوحُ النهر للضّفافِ من أسرارِ الحياة…

*

الجميلات: هنّ البحريّاتُ في ميعةِ الموجِ

والغمرُ في منتهى الحنانِ

رهافةُ ياسمينِ الزّبدِ

عمقٌ أزليٌّ يفضي بأنوثةِ اللؤلؤِ

ويُغري بالغرق ..

*

الجميلات: هنّ الغيميّات

يُسرّحنَ المطرَ أسراباً .. أسراباً

كلّما تفشّى الجفاف …

*

الجميلات: هنّ الأمهاتُ صباحَ العيدِ

إذ يوزعنَ أشواقهنّ بالقسطِ

على منافي الأولادِ

حتى تغدو قلوبهنّ خارطةً للعالمِ

وعيونهنّ بوصلةً للدّمع..

*

الجميلات: أمّهات الشهداءِ

زغردنَ ماشاء لهنّ العرسُ

وذرفنَ دمعتينِ تغمرانِ الكونَ

ثمّ قُمنَ للصّلاة ..

*

الجميلات: إحداهنَّ تحسدُ

سواها من الأمهاتِ

لأنهنَّ قدّمنَ شهداءَ أكثرَ

مع أنّها وهبتْ كل ّما لديها؟

ولدها الوحيد..

*

الجميلات: هنَّ الأرملات

نصبنَ الباقي من أعمارهنَّ على صليبِ الصّبرِ

واكتفينَ من الدّنيا بصغارهنّ: أملٌ يكبرُ

وثوبِ الحداد …

*

الجميلات: هنَّ السّجينات اللواتي سحقَ اللئامُ ورودَ عفّتهنّ

آياتٍ تتنزّلُ في كتابٍ كان سيأتي

لولا أن استقالَ الوحيُ

وهنّ المريمات ..

*

الجميلات: أخواتُ الزّيتونِ

كلّما تواطئَ العبءُ عليهنَّ فِضنَ،

وانبثقَ منهنَّ جوهرٌ يتلألئُ

نورٌ على نور ..

*

الجميلات: هنَّ العاشقات

ينقضنَ كلّ صبحٍ غزلهنّ بعدَ ليلٍ طويلٍ

بانتظار عودةِ مَنْ ذهبوا إلى الحربِ .. ولن يعودوا

يُلقِّنَّ الصّبرَ درساً في الصّبرِ

والعشقَ درساً في العشقِ..

*

الجميلات: كلّهنّ

وردٌ أكثرُ يليقُ بهنَّ

وتليقُ بهنَّ الحياة.

** *** **

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة