العدوان الروسي-الأسدي يصعد في إدلب وتقدم للأخير جنوباً

فريق التحرير14 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
maara - حرية برس Horrya press
قصف جوي لطائرات الأسد والعدوان الروسي على بلدة معرتماتر بريف إدلب – متداولة

إدلب – حرية برس:

صعدت قوات نظام الأسد والعدوان الروسي من القصف الجوي على إدلب، اليوم الأربعاء، بالتزامن مع سيطرتها على 3 قرى في الريف الجنوبي.

وأفاد مراسل “حرية برس” بأن طائرات الأسد والعدوان الروسي شنت العديد من الغارات تركزت على قرية معرتماتر وناحية التمانعة في الريف الجنوبي، كما شنت غارات بالصواريخ الفراغية على بلدات كنصفرة، الشيخ دامس، كفرسجنة، الركايا، التح، وجرجناز وأطراف مدينة كفرنبل وطريق حزارين-كفرنبل .

وبالتزامن مع هذا القصف المكثف سيطرت قوات الأسد بدعم جوي روسي، على قرى كفرعين وتل عاس وأم زيتونة، في حين ماتزال الاشتباكات مستمرة على حاجز السلام الواقع على المدخل الغربي لمدينة خان شيخون، وبلدة التمانعة شرقي المدينة.

وكانت فصائل الثوار أعلنت في وقت سابق تدمير دبابة لقوات الأسد على محور سكيك، وناقلة جنود، موقعة قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد ومليشياته، بالإضافة إلى تدمير مدفع 57 مم على محور تل مرق جنوب شرقي إدلب.

كما كبدت قوات الأسد خسائراً في الأرواح والعتاد قبل سيطرة الأخير على قرية كفرعين، حيث قامت ياستهداف عناصر من قوات الأسد والمليشيات الإيرانية خلال محاولتهم التقدم إلى القرية بصواريخ غراد، محققة إصابات مباشرة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *