قتلى لقوات الأسد في هجوم جديد على محور كبينة في اللاذقية

2019-08-14T00:17:17+03:00
2019-08-14T00:18:45+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير14 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
IMG 0064 - حرية برس Horrya press
مقاتل من الجيش السوري الحر يشارك في التصدي لقوات الأسد بواسطة رشاش ثقيل على محور كبينة- الجب الأحمر في ريف محافظة اللاذقية، تصوير: أحمد حاج بكري، أرشيف حرية برس

اللاذقية – حرية برس:

قتل وجرح العشرات من عناصر قوات ومليشيات الأسد في هجوم جديد تمكن مقاتلو الفصائل الإسلامية من إفشاله اليوم الثلاثاء، جراء استهدافهم بصاروخ حراري على محور الكبينة في ريف اللاذقية.

وأفاد مراسل “حرية برس” في اللاذقية أن العشرات من مقاتلي قوات الأسد جرى نقلهم إلى مستشفيات مدينة اللاذقية، في حين بقيت جثث القتلى على محاور الاشتباكات القوية التي شهدتها قرية كبينة وتلالها اليوم، وسط قصف كثيف من راجمات ومدفعية قوات الأسد بمساندة الطيران الروسي الذي شن عشرات الغارات على مواقع مقاتلي الفصائل، وطرق إمدادها.

وفي الأثناء قصفت الفصائل مواقع قوات ومليشيات الأسد في منطقة صلنفة برف اللاذقية برشقات من صواريخ الغراد وقذائف الهاون.

وكان مقاتلو الفصائل دمروا يوم أمس الاثنين عدة أليات ومدرعات لقوات الأسد في محاولة اقتحام فاشلة على محور الكبينة في جبل الأكراد بريف اللاذقية.

وتحاول قوات الأسد مدعومة بمرتزقة روس وبمساندة الطيران الروسي السيطرة على مواقع الثوار والفصائل الإسلامية في قرية الكبينة بعملية واسعة منذ أكثر من شهرين، بهدف السيطرة على كامل جبل الأكراد والتركمان، في ريف اللاذقية، نظراً لما تتمتع به قرية الكبينة من موقع استراتيجي يمكن من يستولي عليها من السيطرة نارياً على مواقع الثوار في مدينة وريف جسر الشغور.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *