مقتل عناصر من الشرطة العراقية و”الأسايش” في هجومين منفصلين

فريق التحرير
عربي ودولي
فريق التحرير1 أغسطس 2019آخر تحديث : الخميس 1 أغسطس 2019 - 4:39 مساءً
 - حرية برس Horrya press
تفجير في بغداد-أرشيف

قتل سبعة على الأقل من قوات الأمن العراقية اليوم الخميس، وأصيب 16 آخرون ليل الأربعاء في هجومين منفصلين نفذهما مسلحون وفقاً لما أفادت به الشرطة العراقية.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصادر في الشرطة العراقية، أنها تتهم تنظيم الدولة الإسلامية بالقيام بهذا الهجوم، موضحة أن ثلاثة من أفراد قوات الحشد الشعبي شبه العسكرية وشرطيين قتلوا في هجوم على منطقة “سيد غريب” في قضاء الدجيل في محافظة صلاح الدين، على بعد 50 كيلومتراً شمالي بغداد في وقت متأخر من مساء يوم أمس الأربعاء.

في  سياق متصل صرح مصدر في قوات الأمن الداخلي المعروفة باسم (الأسايش) التابعة لحكومة إقليم كردستان العراق شبه المستقل، أن هجوماً منفصلاً بقذيفة هاون استهدف القوات الكردية في قرية “كوله ‌جوی”، في قضاء كلار في محافظة السليمانية عند منتصف الليل، ما أدى إلى مقتل اثنين من قوات (الأسايش) وإصابة 14 آخرين، فيما لم يعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته بعد عن أي من الهجومين.

تجدر الإشارة إلى أن قوات الحشد الشعبي هي قوات نظامية عراقية، وجزء من القوات المسلحة تشكلت بعد سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية على مساحات واسعة من الأراضي العراقية، وتنضوي تحت لوائها فصائل شيعية معظمها مدعومة من إيران وهي تابعة من الناحية الرسمية لرئيس الوزراء.

المصدررويترز
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة