مسؤول استخباراتي عراقي: البغدادي في سوريا ومصاب بالشلل

فريق التحرير29 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهرين
20190429092502 - حرية برس Horrya press
البغدادي في آخر ظهور له في أبريل 2019 – تواصل اجتماعي

كشف رئيس خلية الصقور الاستخباراتية التابعة لوزارة الدفاع العراقية، أن زعيم تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” أبو بكر البغدادي، موجود حاليا في سوريا، ويتمتع بنفوذ قوي رغم إصابته بالشلل.

وقال أبو علي البصري في حديثه لصحيفة “صباح” العراقية، إنه “بعد مقتل قياداتها في الحرب السرية والأنفاق في المنطقة الغربية والانتكاسة العسكرية لداعش في العراق وسوريا، أصبح هناك خطر داهم على المجرم إبراهيم السامرائي والملقب بالبغدادي الموجود حاليا في سوريا من معاونيه العرب والأجانب”.

وأضاف أن البغدادي، عمد لتلافي التهديدات إلى جعل العراق ولاية واحدة، وجعلها ولاية أمنية تتحرك في عملها على المفارز الأمنية خلاف ما اعتاد عليه عمل التنظيم بتسيير مفارز قتالية.

وأوضح البصري، أن البغدادي ما زال يتمتع بنفوذ قوي وطاعة بين أتباعه من جنسيات أجنبية وعربية وعراقية، وقد أجرى تغييرات لتعويض الخسائر في مقاتليه الذين قتلوا على يد الصقور خلال العمليات المشتركة في سوريا وعمليات تحرير نينوى والرمادي وصلاح الدين وغيرها.

ولفت إلى أن البغدادي يعاني من عجز وشلل في أطرافه، جراء إصابته بالعمود الفقري خلال عملية لخلية الصقور بالتنسيق مع القوات الجوية العراقية، بشظايا صاروخ خلال اجتماعه بمعاونيه في منطقة “هجين” عام 2018.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة