حزب تركي يطالب بحقوق مواطنة للاجئين ومحاربة العنصرية

2019-07-23T20:39:58+02:00
2019-07-23T23:20:42+02:00
لاجئون
فريق التحرير23 يوليو 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
35634043 250724925477527 813684835582214144 n - حرية برس Horrya press
لاجئون سوريون في تركيا – أرشيف

عائشة صبري- حرية برس:

طالب “حزب العمل التركي” في بيان له، اليوم الثلاثاء، بالالتزام بحقوق اللاجئين والتوقف عن التضييق عليهم. جاء ذلك بعد أن قررت إدارة ولاية إسطنبول ملاحقة اللاجئين غير المسجلين جميعهم، وترحيلهم إلى الولايات المسجلين فيها.

ودعا الحزب في بيانه من وصفهم أنهم “يتبعون سياسات عنصرية ومعادية للاجئين” بإعادة النظر في أفكارهم التي تؤثر على المجتمع، وأضاف: “لا للعنصرية جميعنا مهاجرون”.

وأوضح الحزب أنَّ “الفترة التي مضت كانت عصيبة على جميع اللاجئين وخاصة السوريين، لا سيما بعد انتهاء انتخابات البلدية، إذ تحول اللاجئون إلى مرمى الحكومة التي كانت بدورها تتبع سياسة مرنة في الفترات السابقة”.

وأضاف: “نريد أن نلفت انتباه الجميع إلى أننا نرى في هذه التصرفات أكثر من مناورة بسيطة، وأنّ هذه العداوة التي تعتمد على الأكاذيب ضد اللاجئين تجعلهم يعيشون حالة نفسية متوترة، ونتيجتها لن تكون غير توسع العنصرية ضدهم”.

ورأى الحزب في بيانه أنَّه “إذا كان هنالك مشكلة للاجئين في هذه الدولة، فإنَّ اللاجئين ليسوا سببها بل هم الضحية”.

وأشار إلى أنّ السياسات التي تعتمد على اللاجئين هي مرض معدٍ سوف يفاقم المشكلة، مبيناً أنَّ الحل هو جعل ملايين الناس الذين استقروا في تركيا منذ سنوات طويلة يتمتعون بحقوق المواطنة.

وتشهد مدينة إسطنبول منذ أيام حملات أمنية تهدف إلى ملاحقة اللاجئين الذين لا يملكون أوراقاً تثبت إقامتهم في المدينة.

وكانت مديرية الإعلام والعلاقات العامة قد أعلنت، أمس الإثنين، في بيان صحفي أصدرته بشأن الهجرة غير الشرعية أن باب التسجيل الجديد للحماية المؤقتة في إسطنبول قد أغلق، ومُنح الأجانب من الجنسية السورية الذين يملكون هويات حماية مؤقتة في محافظات غير إسطنبول ويعيشون فيها مهلة حتى تاريخ ٢٠ أغسطس/ آب ٢٠١٩ للعودة إلى محافظاتهم، وسيجري ترحيل من لا يعودون حتى نهاية المهلة المؤقتة إلى المحافظات المسجلين فيها وفق تعليمات وزارة الداخلية.

وجاء في البيان: “نستمر في إلقاء القبض على الداخلين إلى بلادنا بطريقة غير شرعية، ونقوم بإخراجهم من البلاد، وذلك في إطار مكافحتنا الهجرة غير الشرعية، كما سيجري ترحيل الأجانب من الجنسية السورية الذين ليسوا تحت الحماية المؤقتة (غير مسجلين أو ليست لديهم إقامة) إلى المحافظات المحددة من جانب وزارة الداخلية، وسندقق على “وثيقة اذن السفر” في إسطنبول”.

وذكر أن هناك ٥٢٢،٣٨١ أجنبي مسجل بإقامة في محافظة إسطنبول، بالإضافة إلى ٥٤٧،٤٧٩ ضيفاً سورياً يعيشون في إطار الحماية المؤقتة، وبذا يكون إجمالي عدد الأجانب المسجلين ١،٠٦٩،٨٦٠.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة