قتلى وجرحى من قوات الأسد على جبهات حماة

فريق التحرير20 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
2017 06 20 12.01.20 - حرية برس Horrya press
عناصر من الجيش السوري الحر في ريف حماة – أرشيف

حرية برس:

قتل 15 عنصراً من قوات الأسد بينهم ضابط برتبة عالية وجرح آخرون، اليوم السبت، بأيدي فصائل الثوار ضمن معركة الفتح المبين.

وأعلنت الجبهة الوطنية للتحرير أنها استهدفت سيارة نقل عسكرية تابعة لقوات الأسد بصاروخ مضاد للدروع على محور البحصة، إضافة إلى تدمير سيارة أخرى ودبابة بصواريخ موجهة على محور جورين، كما شنت هجوماً براجمات الصواريخ على تجمع للقوات الروسية في بلدتي كرناز وبريدج في ريف حماة الغربي.

وقالت غرفة عمليات الفتح المبين إن الفصائل استهدفت معاقل لقوات الأسد والميليشيات الروسية في بلدتي شطحة وسلحب غربي حماة بصواريخ الغراد، إصافة إلى قنص عنصر من الميليشيات الروسية على محور الحويز في سهل الغاب في ريف حماة.

وأفاد مراسل “حرية برس” في حماة أن جيش العزة استهدف بقذائف المدفعية الثقيلة تجمعات لقوات الأسد والقوات الروسية، ومرابط للمدفعية الإيرانية على حاجزي شلبوط وقصر معروف في ريف حماة الغربي.

وتواصل قوات الأسد استهداف قرى وبلدات ريف إدلب، موقعة شهداء وجرحى في صفوف المدنيين، حيث قصفت بالبراميل المتفجرة والطيران الحربي الرشاش الأحياء السكنية في بلدة الشيخ مصطفى، وبلدات وقرى إرينبة وترملا وحرش عابدين وبعربو والنقير ومعرتحرمة وحسانة ومعرة الصين وكرسعة في ريف إدلب.

يُشار إلى أن قوات الأسد ومليشياته تصعد من هجماتها على ريفي إدلب وحماة، بدعم روسي، وذلك في إطار عملية عسكرية تسعى خلالها إلى السيطرة على المنطقة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة