دول أوروبية تدعو إلى استئناف الحوار في الملف الإيراني

فريق التحرير
عربي ودولي
فريق التحرير14 يوليو 2019آخر تحديث : الأحد 14 يوليو 2019 - 9:39 مساءً

iran1 1 1 - حرية برس Horrya press

أصدرت فرنسا وألمانيا وبريطانيا، الدول الأوروبية الثلاث الموقعة على الاتفاق النووي الايراني، اليوم الأحد، بياناً مشتركاً، دعت فيه إلى “وقف تصعيد التوتر واستئناف الحوار” في الملف الإيراني.

وقالت الدول الثلاث في بيان أصدرته الرئاسة الفرنسية: “نحن قلقون من خطر تقويض الاتفاق تحت ضغط العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة، وبعد قرار إيران عدم تنفيذ عديد من البنود المحورية في الاتفاق”.

وأضافت: “من جهة أخرى، فإن دولنا الثلاث قلقة بشدة حيال الهجمات التي شهدناها في الخليج وخارجه، وكذلك حيال تدهور الأمن في المنطقة. نعتقد أن الوقت حان للتحرك بشكل مسؤول والسعي إلى وسائل لوقف تصعيد التوتر واستئناف الحوار”.

وترى الدول الثلاث أن “الاخطار كبيرة درجة تجعل من الضروري أن تلتزم الأطراف المعنية كلها بالتهدئة، والتفكير في التداعيات المحتملة لأفعالها”.

وتابعت الدول الثلاث: “إذ نواصل دعمنا للاتفاق النووي، فإن استمراره يبقى رهناً بوفاء إيران الكامل بالتزاماتها”، لافتة إلى “ضرورة أن تصدر من الأطراف جميعها مؤشرات إلى حسن النية”.

في سياق آخر، قال الرئيس الإيراني، “حسن روحاني”، في كلمة أذاعها التلفزيون الإيراني، اليوم الأحد، إن بلاده مستعدة لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة بشروط معينة.

وتقضي هذه الشروط  رفع واشنطن العقوبات عن إيران، والعودة إلى الاتفاق النووي الذي انسحبت منه العام الماضي.

وأكد “روحاني” أن إيران تؤمن بالمحادثات، وأن بلاده ، إذا ما “رفعت واشنطن العقوبات وأنهت الضغوط الاقتصادية المفروضة وعادت إلى الاتفاق”، فإنها مستعدة “لإجراء محادثات مع أمريكا اليوم والآن، وفي أي مكان”، مضيفاً أن “صبر بلاده حيال الموقف الأمريكي الرافض للاتفاق لن يكون بلا نهاية”.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة