السودان.. قتل وجرح عشرات في محاولة فض اعتصام الخرطوم

قوى الحرية والتغيير توقف التفاوض مع المجلس العسكري وتدعو لعصيان مدني

فريق التحرير3 يونيو 2019آخر تحديث : منذ 12 شهر
 - حرية برس Horrya press
محتجون سودانيون يغلقون طريقا في الخرطوم بإطارات مشتعلة يوم الاثنين. رويترز

حرية برس:

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية، اليوم الإثنين، عن سقوط تسعة قتلى وإصابة عشرات بجروح في محيط اعتصام أمام مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم، بعد قيام المجلس العسكري بفض الاعتصام بالقوة.
وأظهرت مقاطع مصورة تم تداولها إطلاق نار كثيف في محيط الاعتصام، واقتحام مسلحين للساحة واعتداءهم بالضرب على معتصمين.
وفي وقت لاحق أعلن تجمع المهنيين السودانيين في بيان وقف التفاوض مع المجلس العسكري والدعوة للعصيان المدني.
وقال بيان التجمع “نعلن أننا حسب الاحصاءات الأولية قد فقدنا (13) شهيداً على الأقل برصاص المجلس الانقلابي الغادر، ومئات الجرحى والمصابين”.
وحمّل البيان المجلس العسكري المسؤولية كاملة عن اقتحام الاعتصام متهما إياه بالتخطيط لتنفيذ الجريمة في الخرطوم ومدن أخرى من بينها مدينة النهود حيث قامت قوات متنوعة من الدعم السريع والجيش والشرطة وكتائب ومليشيات بفض الاعتصام السلمي.
وأعلن التجمع وقف كافة الاتصالات السياسية مع المجلس العسكري ووقف التفاوض، معتبراً أنه لم يعد أهلاً للتفاوض مع الشعب السوداني، وأن قادة وأعضاء المجلس يتحملون المسؤولية الجنائية عن الدماء التي أريقت منذ الحادي عشر من نيسان/ أبريل الفائت، متعهداً بالعمل على تقديمهم لمحاكمات عادلة أمام قضاء عادل ونزيه.
وأعلن البيان عن الإضراب السياسي والعصيان المدني الشامل والمفتوح اعتباراً من اليوم الإثنين وحتى “إسقاط النظام”.
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة