فصائل المعارضة تهاجم مواقع الأسد في ريف حماة

2019-05-21T23:46:49+03:00
2019-05-21T23:49:56+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير21 مايو 2019آخر تحديث : منذ سنتين
59157448 594196334415134 8920170680314494976 n copy - حرية برس Horrya press
جانب من رباط عناصر الجبهة الوطنية للتحرير على جبهات ريف حماة الغربي – صورة حصل عليها حرية برس من المكتب الإعلامي للجبهة

حماة – حرية برس:

شنت فصائل المعارضة، اليوم الثلاثاء، هجوماً عنيفاً على مواقع قوات الأسد وميليشياته في ريف حماة الشمالي؛ في محاولة لاستعادة السيطرة على المدن والبلدات التي احتلتها قوات الأسد مؤخراً، واستطاعت تكبيد قوات الأسد خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد وأسر قائد عسكري لديها.

وأفاد مراسل “حرية برس” في حماة أن “الهجوم بدأ باستهداف “هيئة تحرير الشام” مواقع قوات الأسد بسيارة مفخخة على أطراف بلدة ’كفرنبودة’ شمالي حماة، وشنت فصائل المعارضة هجوماً على المدينة كبدت فيه قوات الأسد خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد”.

وأضاف مراسلنا أن “فصائل المعارضة تخوض معارك شرسة في داخل مدينة كفرنبودة وعلى جبهات تل هواش، في حين أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش السوري الحر تدمير مدفع 23 على محور بلدة تل هواش غربي حماة، وأعلن جيش العزة استهداف مجموعة تابعة لقوات الأسد بصاروخ حراري على جبهة كفرنبودة في ريف حماة الشمالي إضافة إلى تدمير قاعدة صواريخ كورنيت أيضاً”.

وشنت قوات الأسد وميليشياته قصفاً مدفعياً وصاروخياً استهدف منازل المدنيين في قرى “الصهرية، والحميرات، والقروطية” شمالي حماة، وقرى “الحواش، والعمقية” في سهل الغاب في ريف حماة الغربي، وردت فصائل المعارضة على مواقع قوات الأسد في بلدة كفرنبودة ومعسكر بريديج شمال حماة بصواريخ الغراد، كما استهدفت طائرات الأسد منازل المدنيين في مدينة خان شيخون بغارات جوية بالصواريخ الفراغية”.

وكانت قوات الأسد وميليشياته استطاعت السيطرة على بلدة كفرنبودة وقلعة المضيق وعدد من القرى والبلدات في سهل الغاب وجبل شحشبو بعد حملة قصف همجي مكثف شنته قوات الأسد على المناطق المحررة، أدت إلى استشهاد عشرات المدنيين وإصابة مئات وتسببت في موجة نزوح كبيرة نحو شمالي إدلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة