قوات الأسد تفشل مجدداً بالتقدم شمالي اللاذقية

2019-05-15T14:00:49+03:00
2019-05-15T14:08:54+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير15 مايو 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
ewttt - حرية برس Horrya press
عنصر في هيئة تحرير الشام في أثناء التصدي لهجوم قوات الأسد على ريف حماة – إباء

حرية برس:

فشلت قوات الأسد ومليشياتها الداعمة لها، اليوم الأربعاء، في اقتحام قرية “الكبانة” في ريف اللاذقية الشمالي، حيث خسرت المزيد من جنودها مع استمرار القصف والاشتباكات في المنطقة.

وأفاد مراسل حرية برس في اللاذقية بمقتل أربعة عناصر من الفرقة الرابعة التابعة لجيش النظام، بالإضافة إلى إصابة ثمانية آخرين بعد وقوعهم في كمين محكم من قبل هيئة تحرير الشام.

وأضاف المراسل أن المنطقة شهدت قبيل محاولة الاقتحام قصفاً عنيفاً بعشرات البراميل المتفجرة ومئات القذائف المدفعية وراجمات الصواريخ، بالإضافة إلى غارات بالطيران الحربي.

بدورها، ذكرت وكالة “إباء” الناطقة باسم “هيئة تحرير الشام”، أن عدداً من قوات الأسد قتلوا في قرية “الكبانة” أثناء محاولتهم التقدم على المنطقة، بينما قتل آخرون بعد استهدافهم بقذائف الهاون على نفس المحور، مشيرة إلى أن قوات الأسد تحاول سحب جثث العناصر الذين قتلوا خلال عملية الاقتحام.

في غضون ذلك، تستمر المعارك على جبهات ريف حماة الشمالي والغربي، حيث تصدت “الجبهة الوطنية للتحرير” لهجوم قوات الأسد على قرية “الحويز” في سهل الغاب، وتمكنت من تدمير دبابة ومدفع رشاش عيار “23 مم” مثبت على سيارة، وقتل مجموعة كاملة من العناصر مع استمرار الاشتباكات هناك.

يأتي هذا، بالتزامن مع إلقاء طائرات النظام المروحية براميل متفجرة على قرى “أم نير” و”قره جرن” و”الصهرية” و”جب سليمان” في جبل شحشبو غربي حماة، ما أدى إلى وقوع شهيد وعدة جرحى، إلى جانب غارات بالطيران الحربي على مدينة “خان شيخون” وبلدة “كفرسجنة” جنوبي إدلب.

وكانت “هيئة تحرير الشام” أعلنت أمس الثلاثاء، عن صد أكثر من 12 محاولة تقدم لقوات الأسد ومليشياتها نحو محور “الكبانة” في منطقة جبل الأكراد شمالي اللاذقية، وإيقاع نحو 50 قتيلاً في صفوف القوات المهاجمة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة