تنظيم الدولة الإسلامية يعلن تأسيس “ولاية الهند”

2019-05-11T17:37:48+03:00
2019-05-11T17:38:18+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير11 مايو 2019آخر تحديث : منذ سنتين
 - حرية برس Horrya press
مقاتلون من تنظيم الدولة-متداول

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية تأسيس ولاية في الهند، وذلك على خلفية مقتل مسلح يقال إنه على صلة بالتنظيم في اشتباك بين مسلحين وقوات الأمن في إقليم كشمير المتنازع عليه.

جاء ذلك في بيان نشرته وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم في وقت متأخر من مساء يوم أمس الجمعة، إذ أعلنت لأول مرة تأسيس الولاية الجديدة وأطلفت عليها اسم ”ولاية الهند“.

وجاء في البيان أيضاً أن التنظيم أوقع ضحايا من قوات الجيش الهندي في بلدة “أمشيبورا” في منطقة “شوبيان” في كشمير.

كذلك أصدرت الشرطة الهندية بياناً يوم أمس الجمعة، قالت فيه إن مسلحاً يدعى “إشفاق أحمد صوفي” قتل في اشتباك في “شوبيان”، نافية وقوع أي إصابات في صفوف الشرطة.

وقالت مصادر من الشرطة والجيش: إن “الشبهات كانت تدور حوله في عدة هجمات بالقنابل اليدوية استهدفت قوات الأمن في المنطقة”، فيما صرح مسؤول عسكري أنه من المحتمل أن يكون “صوفي” آخر مسلح متبقٍ على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية في كشمير.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعات انفصالية خاضت صراعاً مسلحاً على مدى عقود ضد الحكم الهندي لإقليم كشمير الذي يغلب على سكانه المسلمون، وسعت غالبية هذه الجماعات إلى استقلال كشمير أو انضمامه إلى باكستان، وقد تصاعد التوتر بين الهند وباكستان بشأن إقليم كشمير المتنازع عليه، ما أدى في وقت سابق من الشهر الجاري إلى تصعيد عسكري غير مسبوق، إذ أعلنت القوتان النوويتان عن إسقاط طائرات لكل منهما جراء اشتباك جوي فوق الإقليم.
وانضم “صوفي” إلى عدة جماعات مسلحة في كشمير على مدى أكثر من عشر سنوات قبل مبايعة الدولة الإسلامية، حسبما أفاد مسؤول عسكري اليوم السبت، ووفقاً لما ورد في مقابلة مع صوفي أجرتها مجلة مقرها سريناجار تؤيد فكر التنظيم.
ويرى محللون أن هدف التنظيم من تأسيس ولاية جديدة، هو تعزيز موقفه بعد اكتمال طرد مقاتليه في نيسان/أبريل من دولة الخلافة التي أعلنها في العراق وسوريا.
وكان التنظيم قد كثف من الهجمات الخاطفة والتفجيرات الانتحارية بعد انحسار سيطرته وخسارته لمعاقله في سوريا والعراق، وكان آخرها إعلانه المسؤولية عن تفجيرات عيد القيامة في سريلانكا التي أودت بحياة 253 شخصاً على الأقل.
من الجدير بالذكر أن “داعش” قد أعلن في مطلع نيسان/أبريل الماضي عن إقامة “ولاية وسط أفريقيا”، بعد تبنيه أول هجوم له في جمهورية الكونغو الديمقراطية.
المصدررويترز
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة