الولايات المتحدة تتوعد برد “قوي” على أي هجوم إيراني

2019-05-09T10:39:00+03:00
2019-05-09T22:16:01+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير9 مايو 2019آخر تحديث : منذ 3 أشهر
11201819225520786 - حرية برس Horrya press
الممثل الأميركي الخاص لإيران ومستشار السياسات بوزارة الخارجية برايان هوك – أرشيف

حذرت الولايات المتحدة، أمس الأربعاء، طهران من أي هجوم على القوات الأمريكية أو حلفائها في الشرق الأوسط، متوعدةً بأنها سترد بقوة.

وقال المبعوث الأمريكي الخاص المعني بشؤون إيران، برايان هوك، في مؤتمر صحفي: “لا نريد حرباً مع إيران، لكننا سنواصل ممارسة أقصى ضغط ممكن عليها إلى أن تغير سلوكها”.

وأضاف هوك أن العقوبات التي تفرضها واشنطن على إيران “تسفر عن نتائج إيجابية”، مشيراً إلى أن “الولايات المتحدة أصبحت في وضع أفضل لمنع إيران من حيازة أسلحة نووية”.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن تحلل إيران من بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مخالف للقواعد الدولية.

وشدد هوك على أن أي هجوم أمريكي على الولايات المتحدة أو حلفائها سيلقى رداً باستخدام القوة، لافتاً إلى أن بلاده “لديها أدلة تستحق الثقة على وجود تهديدات كثيرة من قبل إيران. الولايات المتحدة سترد في حال قرر النظام الإيراني تصعيد تصرفاته ما سيؤدي إلى العنف”.

وكانت الخارجية الإيرانية، صرحت بأنها بدأت التحلل من بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي وهددت بفعل المزيد إذا لم تحمها القوى العالمية من العقوبات الأميركية، وذلك بعد عام من انسحاب واشنطن من الاتفاق.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة