محكمة بريطانية تقضي بسجن مؤسس “ويكيليكس” لمدة عام

منوع
فريق التحرير1 مايو 2019آخر تحديث : منذ سنتين
160205170417 julian assange  640x360 afp nocredit - حرية برس Horrya press
مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج – أرشيف

قضت محكمة بريطانية، اليوم الأربعاء، بسجن مؤسس موقع “ويكيليكس”، “جوليان أسانج”، 50 أسبوعًا بتهمة انتهاك شروط الإفراج عنه بكفالة في العام 2012، بطلبه اللجوء لدى سفارة الإكوادور لدى لندن.

وخلصت المحكمة إلى أن أسانج، 47 عاماً، مدان بالإخلال بشروط الإفراج عنه بكفالة الشهر الماضي، بعد اعتقاله في سفارة الإكوادور، وهي جريمة يعاقب عليها القانون بالسجن لمدة عام واحد.

وبحسب الشرطة البريطانية، جرى التوقيف بموجب مذكرة صادرة من القضاء البريطاني في حزيران/ يونيو 2012، لعدم مثوله أمام المحكمة، وبموجب طلب تسليم أمريكي.

لكن تلك الخطوة كانت معطلة نظراً لإقامة “أسانج” في سفارة الإكوادور منذ ذلك التاريخ مدة سبع سنوات، بموجب منحه حق اللجوء بها، قبل سحب هذا الحق منه، بسبب الكلفة الباهظة التي تدفعها الإكوادور لمنحه حق اللجوء، وفقاً لرئيس الإكوادور”لينين مورينو”.

ويمثل “أسانج” مجددا أمام محكمة “وستمنستر”، غداً الخميس، للنظر بشأن طلب الولايات المتحدة تسليمه.

وفي محاولة لتخفيف الحكم، قال “مارك سامرز”، محامي أسانج، إن موكله كانت تتملكه مخاوف الترحيل إلى الولايات المتحدة بسبب الأسرار التي كشفها موقعه ويكيليكس.

من الجدير بالذكر أن أسانج كان يقيم منذ 2012، داخل سفارة الإكوادور، خشية أن يتم ترحيله إلى الولايات المتحدة في حالة مغادرته مقر السفارة، وأن  أكثر من 70 عضواً في مجلسي العموم واللوردات في بريطانيا، قد وقعوا  رسالة تطلب من وزير الداخلية “ساجد جاويد” ضمان مثول أسانج أمام السلطات في السويد إذا أرادوا ترحيله.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة