“الصدر” يهدد بإغلاق السفارة الأمريكية في بغداد

فريق التحرير28 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنتين
1025471708 - حرية برس Horrya press
زعيم التيار الصدري في العراق “مقتدى الصدر” – أرشيف

هدد زعيم التيار الصدري في العراق، “مقتدى الصدر”، اليوم السبت، بإغلاق السفارة الأمريكية في بغداد إذا تورط العراق بصراع واشنطن مع طهران.

ودعا “الصدر” في بيان نشره على حسابه في “تويتر”، إلى “إغلاق السفارة الأمريكية في بغداد إذا ما تورط العراق في هذا الصراع.

وعبر الصدر في بيانه عن قلقه إزاء قضية الصراع الإيراني مع “الاتحاد الثنائي” المتمثل في الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” وورئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”،مشيراً إلى أنه “في حال استمرار مصالحهما بالإضرار بالعراق وشعبه وأمنه، فعلى الحكومة التعامل بالمثل قدر الإمكان والدفاع عن نفسها ضد الاحتلال الأمريكي الصهيوني في الأراضي العراقية وغيرها حفاظاً على هيبة العراق وشعبه.

وطرح الصدر في بيانه عشرة بنود وصفها بحلول للخروج من هذه المشكلة، ومن بينها “إرسال وفود إلى الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي والسعودية والاتحاد الأوروبي للضغط على ا’لاتحاد الثنائي’ لإخراج العراق من هذه الفوضى”.

وتتضمن البنود أيضاً “تشكيل أفواج عراقية وطنية من الجيش والشرطة حصراً، وبإشراف رئيس الوزراء لحماية الحدود بصورة دقيقة من أي تدخل من أي جهة كانت”.

كما طالب الصدر بـ”انسحاب الفصائل العراقية المنتمية إلى الحشد الشعبي وغيرهم من سوريا ورجوعهم إلى العراق فوراً وبلا تأخير”، إلى جانب “إيقاف الحرب في اليمن والبحرين وسوريا وتنحي حكامها والعمل على تدخل الأمم المتحدة من أجل الإسراع بإقامة الأمن فيها والاستعداد لإجراء انتخابات نزيهة بعيداً عن تدخل البلدان جميعها، وحمايتهم من الإرهاب”.

كما دعا إلى “توقيع اتفاقية ثنائية بين العراق وإيران تنص على احترام سيادة الطرفين، أو اتفاقية ثلاثية مع السعودية لإضفاء أجواء السلام ولو جزئياً”.

ويتزعم “مقتدى الصدر” كتلة “سائرون”، التي تصدرت الانتخابات العامة العراقية الأخيرة، ولديها 54 مقعداً في البرلمان من أصل 329.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة