مليشيا “قسد” تنفي عزمها شن عملية عسكرية على البوكمال

2019-04-25T12:09:09+03:00
2019-04-25T12:09:34+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير25 أبريل 2019آخر تحديث : منذ 3 أشهر
ce965859 3cb9 49d2 992b 245f73774271 - حرية برس Horrya press
تنتشر في دير الزور عدة ميليشيات مدعومة من إيران – أرشيف

حرية برس:

نفت مليشيا قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، يوم الأربعاء، الأنباء التي تحدثت عن نيتها شن عملية عسكرية على مدينة البوكمال شرقي دير الزور ضد المليشيات الإيرانية المتواجدة في المنطقة.

وقال مصطفى بالي مدير المكتب الإعلامي لمليشيا “قسد” في تغريدة على “توتير”: إن “قسد لا تخطط لشن أي عملية عسكرية في منطقة البوكمال، وإن قواتنا ما زالت منشغلة بملاحقة تنظيم داعش شرق الفرات”.

وأشار إلى أن جهود المليشيا تتركز هذه الفترة على “اجتثاث داعش وتأمين المناطق المحررة من التنظيم”.

وكانت شبكة “فرات بوست” نقلت عن مصادر لم تسمها قبل أيام، أن مليشيا “قسد” تستعد بدعم من قوات التحالف، لشن هجوم على البوكمال بمشاركة “مجلس دير الزور العسكري” وفصيل “مغاوير الثورة”، بهدف طرد المليشيات الإيرانية من المنطقة.

وبحسب المصادر ذاتها فإن هدف معركة البوكمال، قطع طريق إيران ما بين سوريا والعراق (البادية)، وأن المعركة قد تنطلق ابتداء من مدينة البوكمال، لتصل فيما بعد إلى العشارة، مشيرة إلى أن المليشيات الشيعية عززت مواقعها في البوكمال ونشرت أسلحة ثقيلة في حي (الكتف) المحاذي لنهر الفرات.

وتنتشر في محافظة دير الزور عدة ميليشيات مدعومة من إيران، جندت آلاف المتطوعين من أبناء المنطقة للقتال في صفوفها، كما افتتحت إيران عدة حسينيات ومؤسسات دينية وخيرية في دير الزور، منذ خروج المنطقة عن سيطرة تنظيم “داعش” العام الماضي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة