لبنان يبدي استعداده لتثبيت حدوده البحرية مع “إسرائيل”

فريق التحرير23 أبريل 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
 بري رئيس البرلمان اللبناني متداول - حرية برس Horrya press
نبيه بري-رئيس البرلمان اللبناني-متداول

أعرب رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري، اليوم الثلاثاء، عن استعداد بلاده لتثبيت حدودها البحرية والمنطقة الاقتصادية الخاصة مع كيان الاحتلال الإسرائيلي، عبر الآلية التي اعتمدت في ترسيم الخط الأزرق بإشراف الأمم المتحدة.

جاءت تصريحات “بري” خلال اجتماعه مع قائد قوات “يونيفيل” الأممية في جنوب لبنان، الجنرال “ستيفانو ديل كول”، لبحث الخروقات الاسرائيلية المستمرة وموضوع الخط الازرق والحدود البحرية.

وبعد انسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي من الجنوب اللبناني عام 2000، وضعت الأمم المتحدة ما عرف بـ”الخط الأزرق”، لتأكيد الانسحاب، لكن “اسرائيل” لم تلتزم به وحاولت اختراقه أكثر من مرة.

وبحسب بيان الرئيس بري، فإن الجنرال “ديل كول” يرى إن الإمكانية واردة لاعتماد الآلية ذاتها في ترسيم الحدود البحرية، ما يعزز ترسيخ الامن والاستقرار.

ويستنفر لبنان كل أدواته المتاحة، للدفاع عن “البلوك رقم 9″، في مياهه الإقليمية في البحر المتوسط، قرب الحدود البحرية مع الاحتلال، منذ 31 كانون ثاني/يناير 2017،

ويعود تاريخ “البلوك 9” إلى عام 2009، حين اكتشفت شركة “نوبل للطاقة” الأمريكية كمية من احتياطي النفط والغاز في الحوض الشرقي للمتوسط، تبلغ مساحته 83 ألف كلم، قرب منطقة الحدود البحرية اللبنانية-الإسرائيلية.

وتبلغ مساحة المياه الإقليمية اللبنانية حوالي 22 ألف كلم، بينما تبلغ المساحة المتنازع عليها مع “إسرائيل” 854 كلم. وقسمت المساحة المتنازع عليها إلى 10 مناطق أو بلوكات، ويمثل البلوك 9 أحد تلك المناطق.

وتقدر حصة لبنان من الغاز الطبيعي، الذي يحتضنه ذلك الجزء من البحر المتوسط، بحوالي 96 تريليون قدم مكعب.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة