الأردن يتهم نظام الأسد بإعاقة صادراته إلى الأسواق السورية

فريق التحرير2 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنتين
aaahhhu32 - حرية برس Horrya press
معبر جابر-نصيب بين سوريا والأردن – أرشيف

حرية برس:

أعلن رئيس غرفة صناعة الأردن، “فتحي الجغبير”، أمس الاثنين، تراجع الصادرات الأردنية إلى سوريا بنسبة 70% بسبب معوقات يفرضها نظام الأسد على الحركة التجارية، داعياً الحكومة الأردنية إلى الرد على هذه القيود بالمثل.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية، “بترا”، عن “الجغبير” قوله: إن “صادرات المملكة الصناعية إلى السوق السورية تراجعت إلى 19 مليون دينار خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة مع 61 مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي”.

وعزا التراجع إلى “المعوقات والإجراءات التي يفرضها الجانب السوري على الصادرات الأردنية واشتراطها حصول المستورد السوري على رخصة استيراد تسمح باستيراد المنتجات الأردنية بكميات وأصناف محددة، إضافة إلى وجود قائمة سلع واسعة يمنع دخولها بداعي حماية الإنتاج الوطني”.

ودعا “الجغبير” الذي يرأس أيضاً “غرفة صناعة عمان”، الحكومة لتطبيق مبدأ المعاملة بالمثل مع نظام الأسد الذي “يعرقل دخول المنتجات والصادرات الأردنية إلى الأسواق السورية”، مشدداً على “ضرورة وضع ضوابط وقيود على مستوردات الأردن من سوريا، أو حتى أي دولة تفرض قيود على الصادرات الأردنية”.

وأعادت الحكومة الأردنية تشغيل المنطقة الحرة المشتركة بين سوريا والأردن، الأسبوع الماضي، بعد أن أغلقت السلطات الأردنية المنطقة في تشرين الأول 2015، بشكل نهائي بسبب الأوضاع الأمنية على الحدود بين البلدين.

يذكر أن السلطات الأردنية، أعادت فتح معبر “جابر – نصيب” مع نظام الأسد بعد سيطرة الأخير على محافظتي درعا والقنيطرة في الجنوب السوري. وكانت الأردن قد أغلقت المعبر في تموز/ يوليو الماضي، وذلك بهدف “حماية أمن الأردن”، وفقاً لتصريحات مسؤولين في الحكومة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة