الحزب الحاكم في الجزائر يرفض مؤتمر بوتفليقة ويدعو لانتخابات رئاسية

فريق التحرير
عربي ودولي
فريق التحرير24 مارس 2019آخر تحديث : الأحد 24 مارس 2019 - 9:31 مساءً
s 2 - حرية برس Horrya press
المتحدث باسم حزب جبهة التحرير الوطني حسين خلدون – صورة متداولة

رفض الحزب الحاكم في الجزائر اليوم الأحد، مؤتمر الحوار الذي دعا إليه الرئيس الجزائري “عبد العزيز بوتفليقة بشأن الأوضاع في البلاد، داعياً لإجراء الانتخابات الرئاسية.

كما رفض تعيين هيئة رئاسية تتولى صلاحيات رئيس الدولة بعد انتهاء فترة حكم بوتفليقة، والذي اقترحته قوى المعارضة السياسية، يوم أمس السبت.

وقال المتحدث باسم حزب جبهة التحرير الوطني حسين خلدون في تصريح له إن مؤتمر الحوار الذي دعا إليه الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لم تعد له جدوى.

وأشار إلى أن “الحل هو انتخاب رئيس جمهورية جديد مع تأسيس هيئة لتنظيم الانتخابات مستقلة وتعديل مادة أو مادتين في قانون الانتخابات لضمان شفافية الانتخابات الرئاسية”.

وكانت المعارضة قد قدمت مقترحاً أمس السبت عبر بيان لها بتشكيل هيئة رئاسية لاستلام صلاحيات بوتفليقة بعد انتهاء فترة حكمه في 28 نيسان/أبريل القادم، و”تقوم بتعيين حكومة كفاءات وطنية لتصريف الأعمال، وإنشاء هيئة وطنية مستقلة بتنظيم الانتخابات وتعديل قانون الانتخابات بما يضمن إجراء انتخابات حرة ونزيهة”.

وكالات

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة