“صندوق الحارة” مبادرة شعبية لمساعدة فقراء “مورك”

محليات
فريق التحرير18 مارس 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
48958826 1183716841784069 5113006687254478848 n 1 - حرية برس Horrya press
أحد شوارع بلدة مورك- عدسة وليد أو همام- حرية برس©

وليد أبو همام – حماة – حرية برس

يعاني سكان بلدة “مورك” شمالي حماة من ظروف إنسانية صعبة للغاية، في ظل تدني مستوى المعيشة وانتشار البطالة جراء قصف البلدة المستمر من جانب قوات الأسد وميليشياته، ما دعا الأهالي إلى القيام بمبادرات أهلية لمساعدة الفقراء والمحتاجين أسوة بمناطق الشمال السوري المحرر الأخرى.

وفي ظل غياب المنظمات والهيئات الإنسانية في الشتاء القارس، أنشأ السكان في بلدة “مورك” مشروعاً خيرياً لمساعدة المحتاجين حمل اسم “صندوق الحارة”.

في حديثه لحرية برس، يقول “عبد الرحمن أبو حمزة”، صاحب فكرة صندوق الحارة، “تبادرت هذه الفكرة إلى أذهاننا بعد أن رأينا ما آل إليه وضع الأهالي جراء شدة الفقر وعدم قدرتهم على شراء أساسيات المعيشة، فطرحنا فكرة الصندوق لجمع التبرعات، حيث يساهم كل شخص حسب مقدرته، ثم نشتري المواد الضرورية لكل الأسر الفقيرة”.

ويضيف “أبو حمزة”: “وضعنا قائمة بالعائلات المحتاجة ليجري التوزيع بشكل دوري حسب المبلغ الموجود في الصندوق، وقد لمسنا فائدة كبيرة من هذا العمل حيث أنه لا يقتصر على مساعدة الأهالي فحسب، بل يعزز التعاون بين الأهالي وينمي الشعور بالآخرين”.

ووفقاً لأبو حمزة، فقد بدأ المشروع بمبلغ بسيط وعدد قليل من المساهمين، وكانت الغاية منه شراء الخبز وتوزيعه على أهالي الحي، “وبعد ذلك زاد عدد المساهمين، ما ساعد أيضاً في شراء مواد غذائية وحقق فائدة كبيرة لعشرات العوائل المحتاجة في البلدة”.

ويأمل المساهمون في هذا المشروع أن تُعمّم هذه التجربة على المدن والبلدات كافة لتشمل المحتاجين جميعهم الذين لا يجدون من يقدم لهم المساعدة، من أجل بناء مجتمع متماسك وواع وقادر على تجاوز جميع الصعوبات.

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات