خميرة البيرة.. سرّ زيادة الوزن وإنقاصه!

صحةمنوع
فريق التحرير7 مارس 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
34343758 2009098239408245 5858673049187909632 n - حرية برس Horrya press

د. غادة حمدون – حرية برس

كثيرا ما يحتار الناس في الطريقة الصحيحة لاستخدام خميرة البيرة، فهي ذات مفعولين متعاكسين تماما، فقد تستخدم لزيادة الوزن (التسمين) أو لإنقاص الوزن (التنحيف)، ولكن الاستخدام الخاطئ يعرض من يستعملها للحصول على نتائج عكسية وغير مرضية فقد يسمن من يريد إنقاص وزنه، وقد ينحف من يريد زيادة وزنه.

ماهي خميرة البيرة؟

هي عبارة عن أحد أنواع الفطريات وهي فطريات أحادية الخلية، استخدمت منذ القدم في الكثير من الصناعات ومنها المعجنات والخبز والكحول.

ويعود سبب تسميتها بخميرة البيرة لأنها ناتج ثانوي لعملية تصنيع البيرة التي يتم انتاجها من الشعير أو التفاح أو العنب، حيث يحصلون على الخميرة من مخلفات تخمر التفاح أو العنب أو الشعير. أما سبب تسميتها بخميرة السعادة فلأنها تهدئ الأعصاب لمن يتناولها وتقوم بعمل حالة من السعادة عند الإنسان حين تناولها فيذهب عنه الأرق والتوتر.

طرق الاستعمال

أولاً: زيادة الوزن (التسمين+):

1. يجب استخدامها بعد الوجبات.
2. تفرز الخميرة إذا استخدمت بعد الوجبات مجموعة من الأنزيمات التي تعمل على تخمير المواد الكربوهيدراتية الموجودة في المواد التي تضاف إليها الخميرة، فتسبب تحلل السكر الموجود فيها لنستمد منها الطاقة، هذه الطاقة التي يحتاجها الإنسان النحيف عادة أو من يمارس الرياضة بشكل يومي.
3. تستخدم بعد كل وجبة مع تناول أطعمة تحتوي على عنصر الكالسيوم بوفرة حيث أن الخميرة غنية بالفوسفور الذي من خواصه إخراج الكالسيوم من الجسم، ويفضل كذلك تناول مجموعة فيتامينات ب أو فيتامين ب 12.
4. توجد بشكل بودرة أو كبسولات في الصيدليات وتعتبر من المكملات الغذائية.
5. تستعمل عن طريق تناول ملعقتين من الخميرة أو حبتين 3مرات يوميا بعد كل وجبة ويفضل تناولها مع عصير يحتوي على سعرات حرارية كثيرة أو إضافتها إلى المكسرات المحمصة أو الصلصات أو الحساء ذي السعرات الحرارية العالية.
6. يساعد شرب الماء مع الخميرة على سرعة تحلل الخميرة في الجسم ويزيد من النشاط والطاقة.
7. يفضل استشارة الطبيب قبل استعمالها.
8. يمكن تناولها بإذابتها بالحليب بدل الماء.

ثانياً: التنحيف (إنقاص الوزن -):

1. من المهم الحرص على تناولها قبل الوجبات وإلا ستعطي مفعولا عكسيا.
2. تحتوي الخميرة على مادة الكروميوم وهي مادة مسؤولة عن حرق السلوليت وإذابتها، مما يشد الجسم ويمنحه قواما رشيقا، إضافة إلى أنها تحتوي على العديد من الأنزيمات المسؤولة عن حرق الدهون المتراكمة في البطن والأرداف.
3. يجب تناولها قبل الطعام بساعة إلى ساعتين للحصول على أكبر نفع منها، كونها تمنح شعورا بالامتلاء مما يقلل من كمية الطعام المتناول، وبالتالي تسبب نقصان الوزن.
4. يفضل استخدامها عن طريق إذابتها في الماء أو العصير أو الحليب أو إضافتها إلى سلطة الخضراوات أو تناولها بشكل حبوب قبل تناول الطعام لسد الشهية عن الطعام.
5. لا بد من اتباع نظام غذائي متوازن وصحي أثناء تناول خميرة البيرة للحصول على أفضل النتائج.

فوائد أخرى لخميرة البيرة

1. مصدر مهم للمعادن والأحماض الأمينية والبروتين ومن أغنى المواد بالحديد لذا ينصح باستخدامها بشدة لمرضى فقر الدم.
2. تحتوي على عنصر الزنك.
3. تخفض الكوليسترول في الدم.
4. تعمل على علاج حساسية الجلد.
5. تستخدم لعلاج حب الشباب.
6. تحسن المزاج العام وتساعد على النوم.
7. تعالج الصداع والشقيقة.
8. تهدئ الأعصاب وتقلل الأرق.
9. تستعمل لعلاج الشعر المتضرر وتكسبه لمعانا وقوة.
10. تحافظ على نضارة الوجه والبشرة وتفيد في تفتيح البشرة وتنقيتها من الشوائب.
11. تستخدم لعلاج مرض السكر حيث تعمل على انتاج الأنسولين والتيامين والنياسين والريبوفلافين ومعدن الكروم.
12. تقوي وتنشط جهاز المناعة.
13. تنشط الدورة الدموية.

التأثيرات الجانبية

1. لا يوجد لها تأثيرات جانبية تذكر.
2. قد تسبب الانتفاخ والغازات.
3. خفض مستوى السكر في الدم.
4. تسبب إذا استعملت لفترات طويلة الكساح بسبب الفوسفور الذي يعمل على تحليل الكالسيوم، لذا على المرأة الحامل الابتعاد عن تناولها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة