صلاة الغائب في جنوب أفريقيا على ضحايا الاعدامات في مصر

فريق التحرير22 فبراير 2019آخر تحديث : منذ سنتين
52602860 438202420257585 837065211612495872 n - حرية برس Horrya press
طالب المشاركون في الوقفة المجتمع الدولي بالضغط على السلطات المصرية لوقف إعدام المعارضين – عدسة: جهاد الحداد – حرية برس©

جهاد الحداد – حرية برس:

أقامت الجالية المصرية، اليوم الجمعة، في مدينة “كيب تاون” في جمهورية جنوب أفريقيا، صلاة الغائب على الشهداء الذين أعدموا في مصر في قضية النائب العام.

وأقام الصلاة أكثر من 2000 مصلٍّ في مسجد “القدس” أحد أكبر المساجد في مدينة “كيب تاون”، ثم بدؤوا عقب الصلاة، وقفة تندد بأحكام الإعدام الجائرة التي نفذت بحق الضحايا الـ9 ومن سبقهم، حيث تخللت الوقفة بعض الهتافات المنددة بإعدام الأبرياء وبالظلم الواقع على أبناء الشعب المصري، الذين لا جرم لهم سوي معارضتهم هذا النظام الانقلابي منذ 2013، على حد وصفهم.

وقال ’’أحمد المشطاوي‘‘، منسق الجالية المصرية في جنوب أفريقيا، في حديثه لحريه برس، ’’بلا شك قلوبنا ارتجفت لهذا الحدث الجلل الذي تلقينا فيه خبر إعدام زهرة شباب مصر وخيرتها في قضايا ملفقة لم تستند إلى أدنى درجات الشفافية ولم يراعى فيها اعتبار لحرمات الدماء والأنفس التي جعل الله حرمتها أعظم من حرمة الكعبة المشرفة ويهتز لها عرش الرحمن‘‘، على حد تعبيره.

وأضاف المشطاوي، ’’نعلم أنه لم يعد هناك خطوط حمراء للسيسي المجرم ونطامه منذ أن خان القسم والعهد وقاد الانقلاب المشؤوم يوم 3/7/2013، وتبعه بارتكاب أبشع المجازر في حق المدنيين الأبرياء الذين خرجوا إلى الشوارع وللميادين لكي يطالبوا باسترداد شرعية الصناديق التي حصدوها بعد ثورة 25 يناير التي أفرزت رئيساً شرعياً منتخباً ودستوراً وبرلمانين شعب وشورى‘‘.

وأوضح المشطاوي أن العسكر ’’لم ينتظروا إلا عدة أشهر لكي يدهس كل ذلك بالبيادة، من دون أن يضع في الاعتبار الشرع والدستور أو حتى القانون والأعراف الدولية وحقوق الإنسان‘‘، مضيفاً: ’’قرر أن يعتلي حكم مصر علي دماء وجماجم المصريين فاعتقل عشرات الآلاف وقتل وأعدم ونكل بجميع معارضيه، بل وصل الأمر الأن إلى التضحية بمؤيديه في سبيل أن يحكم سيطرته على مصر بالنار‘‘.

من جهة أخرى، وجه ’’عادل عبدالله‘‘، المتحدث الرسمي باسم الجالية المصرية، ’’العزاء إلى أهالي الشهداء التسعة الذين قتلهم الانقلاب وقضاؤه المسيس في هزلية مقتل النائب العام وكذلك الذين قتلوا في جرائم الانقلاب المتتابعة من أبناء الشعب المصري سواء من أفراد الجيش أو الشرطه أو الإخوان وغيرهم، فالجميع مصرييو والقاتل واحد وهو الانقلاب ومن يدور في فلكه من قضاة خونه أو جنرالات مرتزقه أو رجال دين جهله ولاعقي حذاء السلطان وإعلاميين كاذبين‘‘.

وشدد المتحدث باسم الجالية على أن ’’القاتل واحد وهو من يعمل آلة القتل والإفساد في مصر منذ أن اغتصب السلطة وعزل وسجن الرئيس الشرعي بقوة السلاح، وألغى خيارات الشعب ومؤسساتة الديمقراطيه الشرعيه‘‘، مضيفاً ’’نعاهد مصر وشعبها والشهداء على الاستمرار في العمل لتحرير بلادنا من القتله والخونه وبائعي الأوطان‘‘.

52608765 2594687143880387 6687440117696561152 n - حرية برس Horrya press
طلاب جامعة سرت التركية يؤدون صلاة الغائب على ارواح شهداء أحكام الأعدام – حرية برس©


هذا وقد دعت الجالية المصرية إلى صلاة الغائب في عشرات المساجد في جنوب أفريقيا ،والدعاء للشهداء وكذلك توعية المواطنين بحقيقة الوضع المصري وجرائم الانقلاب ضد أبناء مصر، داعيةً إلى وقفة أمام مسجد “القدس” أكبر مساجد مدينة “كيب تاون” بعد صلاة الجمعه للتضامن مع أسر الشهداء.

كما قام معتصمون في المسجد الأقصى بتأدية صلاة الغائب على الشباب الذين أعدموا في مصر، حيث أدى عشرات المعتصمين عند باب الرحمة، صلاة الغائب على أرواح الشباب التسعة الذين أعدموا يوم الأربعاء الفائت.

ونظم أيضاً عدد من النشطاء وقفة احتجاجية أمام مبنى المجلس التشريعي في “أونتاريو” في كندا، للتنديد بتنفيذ أحكام الإعدام في مصر، بعد تنفيذ الإعدام في 9 معتقلين في قضية النائب العام، رغم شهادتهم أمام المحكمة بانتزاع الاعترافات تحت تأثير التعذيب.

وكانت  السلطات المصرية قد نفذت حكم الإعدام في تسعة شبان أدينوا في قضية اغتيال النائب العام السابق ’’هشام بركات‘‘ عام 2015.

يذكر أن وزارة الداخلية المصرية منعت إقامة الصلاة على الشهداء التسعة في مصر، فيما أقامت دولة فلسطين الصلاة عليهم.

للمزيد من الصور حول: (وقفة في جنوب أفريقيا احتجاجاً على إعدام الشبان المصريين)

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة