سوء الرعاية الصحية يودي بحياة رضيع في مأوى للنازحين في السويداء

فريق التحرير
2019-07-10T08:15:34+03:00
أخبار سوريةمحليات
فريق التحرير20 فبراير 2019آخر تحديث : الأربعاء 10 يوليو 2019 - 8:15 صباحًا
1525165684 - حرية برس Horrya press
معسكر الطلائع في بلدة رساس في السويداء

غياث الجبل – السويداء – حرية برس:

توفي طفل رضيع في “معسكر الطلائع” في ريف السويداء الجنوبي، بسبب عدم وجود كادر طبي أو نقطة صحية في المعسكر الذي يضم مئات من النازحين.

وأفادت مصادر محلية إن “الطفل ’محمد سومر كرعو’ البالغ من العمر ستة أشهر، توفي صباح يوم الجمعة الماضي، بعد تدهور حالته الصحية وعدم تلقيه أي رعاية طبية بسبب افتقار المعسكر إلى وجود ممرضين أو مسعفين في الوحدة الصحية داخل المعسكر الذي يؤوي مئات النازحين”.

وأوضح المصدر أن مديرية صحة السويداء التابعة لنظام الأسد قد أصدرت في بداية العام الحالي قراراً يقضي بسحب سيارة الإسعاف والسائقين والممرضين من الوحدة الصحية في داخل المعسكر، ونقلهم إلى مشفى السويداء الوطني في المدينة، وإلغاء المناوبات في الوحدة الصحية.

وأشار المصدر إلى أن الوحدة الصحية في المعسكر كانت تضم أربعة ممرضين وأربعة سائقين، بالإضافة إلى سيارة إسعاف، لافتاً إلى أن معكسر الطلائع الواقع في بلدة “رساس” في ريف السويداء الجنوبي يضم 580 نازحاً من مختلف المحافظات السورية.

يشار إلى أن النازحين المتواجدين ضمن معكسر الطلائع يعانون ظروفاً انسانية ومعيشية صعبة للغاية، كما أنهم يتعرضون لمضايقات يومية، إذ وبحسب مصادر عدة فإن المخابرات العسكرية التابعة لنظام الأسد تسيطر بشكل كامل على المعسكر، ولا تسمح بخروج النازحين إلا بعد حصولهم على موافقات أمنية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة