ضحايا إثر اندلاع حريق في بلدة “بسقلا” جنوبي إدلب

2019-02-07T13:18:39+03:00
2019-07-10T08:15:48+03:00
أخبار سوريةمحليات
فريق التحرير7 فبراير 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
WhatsApp Image 2019 02 07 at 12.52.46 PM - حرية برس Horrya press
انهيار مبنى في بلدة بسقلا جنوبي إدلب نتيجة الحريق – متداول

حنين السيد – إدلب – حرية برس:

قضت امرأة نحبها، اليوم الخميس، إثر اندلاع حريق هائل في منازل أحد المدنيين جنوبي إدلب ناجم عن انفجار برميل يحوي على مادة “المازوت”، وذلك بعد يوم من حادثة مماثلة أسفرت عن وفاة طفل وإصابة أربعة آخرين بجروح بليغة.

وأفاد “مصطفى الغريب” مسؤول المكتب الإعلامي في الدفاع المدني بأن امرأة توفيت وأصيبت امرأة أخرى وطفلة نتيجة انفجار برميل مازوت في بلدة بسقلا جنوبي إدلب، إضافة إلى انهيار المبنى فوق رؤوس قاطنيه.

وأضاف “الغريب” أن هي الحادثة هي الثانية منذ ثلاثة أيام، مؤكداً على ضرورة أخذ الحيطة والحذر في كيفة التعامل مع مادة المازوت ذات الصنع الرديئ، والتي سببت حرائق كثيرة خلال الفترة الماضية.

وبحسب مصادر محلية من الأهالي فإن الحرائق اندلعت خلال اليومين الماضيين نتيجة انخفاض جودة تصنيع الوقود في الحراقات المنتشرة في المناطق المحرر، حيث تحتوي على نسبة من البنزين والكاز سريع الاشتعال.

وأصيبت امرأة وأطفالها الثلاثة نتيجة حريق اندلع في مدينة كفرنبل جنوبي إدلب، أمس الأربعاء، حيث نقل طفلين منهم إلى المشافي التركية بينما كانت حروق  شقيقهم ووالدتهم خفيفة، وذلك بسبب انفجار مدفأة.

وتكررت حوادث الحريق في محافظة إدلب خلال شهر كانون الجاري، نتيجة انتشار استخدام محروقات غير مكررة بشكل صحيح، إضافة إلى عدم توعية الأطفال على طريقة استخدامها، ما أدى لاندلاع حرائق تسببت بمقتل وإصابة العديد من المدنيين بينهم نساء وأطفال.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة