بحيرة ’’المزيريب‘‘ في درعا تعود للحياة بعد جفافها

فريق التحرير2 فبراير 2019آخر تحديث : منذ 10 أشهر

لجين مليحان – حرية برس:

وسط الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها أهالي محافظة درعا بعد سيطرة قوات نظام الأسد عليها، فإن الأمطار الغزيرة التي شهدتها المحافظة في الأسابيع الماضية قد تبشر بموسم زراعي جيد، إذ ارتفعت نسب التخزين المائي في بحيرة المزيريب والسدود المنتشرة في مناطق المدينة وصل بعضها للحد الأقصى لسعة تخزينه في ظاهرة لم تحدث منذ 20 سنة مضت.

وتعد بحيرة المزيريب الطبيعية واحدة من أكبر البحيرات في درعا، وكانت قد شهدت انخفاضاً كبيراً في مخزونها المائي خلال العام الماضي جعلها تصاب بالجفاف، لكنها عادت هذا الموسم إلى سابق عهدها وتجاوزت نسبة التخزين فيها حدها الأقصى.

وشهدت المحافظة خلال السنوات الثماني الماضية تراجع كبير في المخزون المائي هدد بحيرة المزيريب وسد درعا بالجفاف وذلك بسبب الظروف الطبيعية والمناخية وقلة الأمطار الهاطلة والأستخدام الجائر للمخزون المائي وحفر الآبار العشوائية في المناطق الخارجة عن سيطرة نظام الأسد.

51475064 887727031618660 4369708578877997056 n - حرية برس Horrya press
قارب لزوار في بحيرة المزيريب شمال غرب مدينة درعا – عدسة: لجين مليحان – حرية برس©
51155533 887727098285320 5549279234570059776 n - حرية برس Horrya press
بحيرة المزيريب وخلفها بلدة المزيريب شمال غرب مدينة درعا في الجنوب السوري – عدسة: لجين مليحان – حرية برس©
51469620 887727308285299 352689374179098624 n - حرية برس Horrya press
ارتفعت نسب التخزين المائي في بحيرة المزيريب والسدود المنتشرة في مناطق المدينة – عدسة: لجين مليحان – حرية برس©
51283509 887727258285304 340492616246231040 n - حرية برس Horrya press
شلال صغير على طرف بحيرة مزيريب شمال غرب مدينة درعا – عدسة: لجين مليحان – حرية برس©
51085261 887727398285290 1934076820529872896 n - حرية برس Horrya press
قارب وسط بحيرة المزيريب شمال غرب مدينة درعا – عدسة: لجين مليحان – حرية برس©
51508130 887727541618609 5109027541788655616 n - حرية برس Horrya press
بحيرة المزيريب شهدت انخفاضاً كبيراً في مخزونها المائي خلال العام الماضي جعلها تصاب بالجفاف – عدسة: لجين مليحان – حرية برس©
51328982 887727191618644 5445173921714274304 n - حرية برس Horrya press
منظر عام لبحيرة مزيريب شمال غرب مدينة درعا – عدسة: لجين مليحان – حرية برس©
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة