الأمم المتحدة تحذر من كوارث إنسانية واقتصادية في اليمن

فريق التحرير20 يناير 2019آخر تحديث : منذ 6 أشهر
cc167e9e 54c7 469e 816f 4582ce7cc92e - حرية برس Horrya press
نحو 1.5 مليون طفل في اليمن يعانون من سوء التغذية الحاد – رويترز

ذكر تقرير للأمم المتحدة أن الوضع في اليمن يتدهور بشكل سريع، وهناك كارثة إنسانية واقتصادية قادمة.

وبحسب وكالة أسوشييتيد برس، فقد أعد خبراء في الأمم المتحدة تقريراً مكوناً من 85 صفحة وقدموه إلى مجلس الأمن، حيث رسم التقرير صورة قاتمة لليمن بسبب الحرب المستمرة بين الحكومة اليمنية المدعومة من التحالف العربي الذي تقوده السعودية، وبين الحوثيين.

وقال التقرير إن طرفا النزاع ينتهكان القانون الدولي بحملاتهما العسكرية، وإن ميليشيا الحوثي مستمرة في تعزيز قبضتها على المؤسسات الحكومية وغير الحكومية في اليمن، وإنه على الرغم من تحقيق الحكومة اليمنية تقدماً كبيراً، بدعم من حلفائها، في العام الماضي، إلا أن “هدف استعادة سلطة الحكومة في جميع أنحاء البلاد يظل بعيد المنال”.

وأشار التقرير إلى أن إيران لعبت دوراً حيوياً في دعم الحوثيين من خلال إمدادهم بعوائد نفطية بشكل غير قانوني؛ لدعمهم في حربهم ضد الحكومة، على الرغم من نفي إيران المستمر ما يتردد عن ذلك.

وكان وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، ومنسق شؤون الإغاثة الطارئة، “مارك لوكوك”، قد حذر في إفادة قدمها لأعضاء مجلس الأمن، من أن “10 ملايين يمني على شفير المجاعة، ونصف المنشآت الصحية متوقفة، وأن الملايين من اليمنيين يتطلعون للحصول على المساعدة والحماية”.

ويشهد اليمن، منذ نحو 4 سنوات، حرباً بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، والحوثيين الذين يسيطرون على محافظات، من بينها صنعاء، من جهة أخرى.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة