أكسيد الزنك.. كريم منزلي بفوائد متعددة

صحةمنوع
غادة حمدون17 يناير 2019آخر تحديث : منذ 7 أشهر
34343758 2009098239408245 5858673049187909632 n - حرية برس Horrya press

د. غادة حمدون – حرية برس

إن أوكسيد الزنك كريم منزلي بامتياز يكاد لا يخلو بيت من وجوده لاستعمالاته المتعددة، فهو يتميز بفوائده الكثيرة إضافة إلى سعره الزهيد، وتوفره دائماً في كل الصيدليات، وأهم ما يميزه أنه يمكن تحضيره في المنزل بأدوات بسيطة.

تعريف أكسيد الزنك ZNO:

هو مركب معدني غير عضوي ونادر من عناصر السلسلة الأولى في الفلزات الانتقالية، على شكل مسحوق أبيض غير ذواب في الماء ويستخدم على نطاق واسع لعلاج العديد من الأمراض الجلدية ويدخل في تحضير بعض المنتجات الطبية مثل مرهم طفح الحفاض والمراهم المطهرة والمحاليل المستخدمة لعلاج الجدري، وهو مزيل للروائح ومضاد للجراثيم.

معلومات صيدلانية:

يتوفر في الصيدليات على شكل مرهم أو كريم أو دهون له أسماء تجارية متعددة مثل زنكوتان وبالميكس وغيرها، وتتكون هذه المستحضرات من ثلاث مكونات هي، أكسيد الزنك والفازلين وزيت البرافين، كما يمكن ان يضاف النشاء إلى المزيج السابق.

التحضير:

يصنع في الصيدلية والمنزل حيث توضع المواد بنسبة 20% أكسيد الزنك، 15% زيت البرافين، 65% فازلين، ثم تنشر المواد على سطح زجاجي نظيف ثم تعجن بواسطة ملوق أو سكين عريض مرنة حتى تتجانس المكونات ثم تعبأ، وبالطبع يمكن تصنيعه بواسطة خلاط مناسب.

خصائصه:

له خواص قابضة لذا فهو مناسب للاستخدام الموضعي كمهدئ للجلد في حالات الاكزيما والجروح الخفيفة والحروق الطفيفة، وطفح الحفاض.

آلية عمله:

أوكسيد الزنك لا يمتصه الجلد لذا فهو يشكل طبقة عازلة تمنع وصول الرطوبة إلى الجلد، لذا يستخدم لعلاج طفح الحفاض الذي يحصل نتيجة البلل والرطوبة حيث يمنع أكسيد الزنك وصول البلل إلى جلد الطفل الملتهب ويساعد على تخليص من الطفح من خلال 24 ساعة، دون أن يسبب أي إصابة بالحساسية، وأثبتت الدراسات أن 90% من الأطفال تمتعوا براحة ملحوظة خلال نومهم بعد الاستعمال الأول لكريم أكسيد الزنك.

طريقة الاستخدام:

يطبق بشكل طبقة سميكة من الكريم على الجلد المصاب، بعد تنظيف الجلد جيداً وتجفيفه بشكل جيد وتركه معرضا للهواء قليلاً حتى يجف بشكل تام.

استخداماته:

1. الوقاية من حب الشباب: يستخدم بشكل موضعي، يخفف أو يمنع الالتهابات المرتبطة بحب الشباب حيث يساعد على تقليل إفراز الزيوت الزائدة داخل خلايا البشرة مما يمنع ظهور الحبوب أو البثور، كما يساعد على علاج الخلايا التالفة حول الحبوب.
2. علاج فروة الرأس: والعدوى الفطرية لفروة الرأس قد تختفي مع استخدام أنواع الشامبو التي يحتوي على الزنك.
3. الطفح الجلدي للحفاض: فهو يحمي البشرة من البلل، لأن الجلد لا يمتصه، فيشكل طبقة عازلة.
4. الوقاية من أشعة الشمس: فهو واقٍ فيزيائي وغير عضوي يعمل على امتصاص أشعة الشمس الفوق بنفسجية الضارة والتي تسبب السرطان الجلدي.
5. تجديد خلايا البشرة: ويساعد على علاج الحروق والجروح، كما يعالج كثير من المشكلات الجلدية كالصدف والأكزيما.
6. مضاد للالتهاب: يهدئ الجلد خاصة الحروق الشمسية، ولدغ الحشرات.
7. يقوي الشعر: يحافظ على صحته، لأن تناقص مستويات الزنك في الجسم تسبب تساقط الشعر وتعطيه مظهرا باهتا كما تسبب الشيب المبكر.
8. يعتبر الزنك عنصراً أساسياً في تكوين الكولاجين الذي يساهم في شفاء الجروح ويمنع شيخوخة الجلد.
9. ينظم أيضا نشاط الغدد الدهنية فيحول الفيتامين E من الكبد إلى الجلد.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة