تنظيم الدولة يتراجع أمام “قسد” على جبهات دير الزور

فريق التحرير25 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ 9 أشهر
5bf9becc95a597333f8b4612 - حرية برس Horrya press
عناصر من مليشيا “قسد” شرقي دير الزور – أرشيف

أمجد الساري – دير الزور – حرية برس:

أحرزت مليشيا قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، اليوم الثلاثاء، تقدماً كبيراً على حساب تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في بلدتي البوخاطر والبوحسن بريف ديرالزور الشرقي.

وأفادت مصادر محلية لحرية برس بأن مليشيا “قسد” وبإسناد جوي من قبل طائرات التحالف الدولي، تمكنت اليوم، من السيطرة على أجزاء كبيرة من بلدة البوحسن، بالتزامن مع تقدم آخر أحرزته القوات المهاجمة داخل بلدة البوخاطر، في ظل تراجع كبير للتنظيم في المنطقة، بسبب كثافة الغارات الجوية.

وأشارت المصادر إلى أن طائرات التحالف الدولي استهدفت ثلاثة منازل في بلدة البوخاطر، بالرغم من انسحاب عناصر تنظيم “داعش” منها، فيما لم تتمكن “قسد” حتى اللحظة من بسط سيطرتها الكاملة على البلدة، بسبب وجود الأنفاق والألغام التي أعاقت تقدم القوات المهاجمة، وتخوفاً من كمائن التنظيم وهجماته المعاكسة.

ومع استمرار المعارك العنيفة في آخر جيوب “داعش” شرقي الفرات، تشهد المنطقة حركة نزوح كبيرة للمدنيين باتجاه مناطق سيطرة مليشيا “قسد”، حيث خرجت اليوم عشرات العوائل من مناطق سيطرة التنظيم، إلى قرى وبلدات الريف الشرقي.

وكانت مليشيا “قسد”، قد سيطرت بشكل شبه كامل على مدينة هجين أبرز معاقل تنظيم “داعش” شرقي ديرالزور، بعد معارك ضارية مع مقاتلي التنظيم استمرت لعشرة أيام، لتنحسر مناطق سيطرة التنظيم في بلدات الشعفة والسوسة وأجزاء من البوخاطر والبوحسن والباغوز.

الجدير بالذكر أنَّ مليشيا “قسد” المدعومة من قوات التحالف الدولي أعلنت في شهر أيلول/سبتمبر الماضي، عن انطلاق المرحلة الأخيرة من حملة “عاصفة الجزيرة”، بهدف السيطرة على آخر جيوب تنظيم “داعش” وطرده من آخر معاقله شرقي الفرات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة