شهيدان فلسطينيان برصاص الاحتلال والجيش المصري في غزة

فريق التحرير7 نوفمبر 2018آخر تحديث : منذ 8 أشهر
44243093 1252383884910541 1793714759560855552 o copy - حرية برس Horrya press
صورة تعبيرية – عدد من قوارب الصيد المشاركة في مسيرات العودة في المسير البحري الـ12 على الحدود الشمالية لقطاع غزة – حرية برس©

فارس أبو شيحة – غزة – حرية برس:

استشهد شاب فلسطيني متأثراً بجراحه خلال مواجهات مسيرات العودة قبل نحو أسبوعين شرق محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة، كما استشهد صياد فلسطيني، برصاص الجيش المصري في عرض بحر مدينة رفح جنوب قطاع غزة، بحسب ما أعلنته وسائل إعلام فلسطينية.

وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة بغزة د.”أشرف القدرة” في حديثه لحرية برس “ارتقاء الشاب (أحمد خالد النجار 21 عاماً) في مستشفى غزة الأوروبي متاثراً بجراحه التي أصيب بها قبل أسبوعين شرقي خان يونس، خلال مواجهات مسيرات العودة على حدود غزة.

وبين “القدرة” أن “مشافي قطاع غزة ما تزال تعاني إلى اليوم النقص الحاد في العديد من الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة لعلاج الجرحى والمصابين خلال مواجهات مسيرات العودة”.

واستشهد الصياد الفلسطيني “مصطفى حيدر خليل ابو عودة” 32 عاماً في عرض بحر رفح برصاص زوارق البحرية المصرية.

وقال المتحدث بإسم وزارة الداخلية بغزة “إياد البزم” خلال بيان صحفي له “إننا في وزارة الداخلية والأمن الوطني ندعو السلطات المصرية للتحقيق في الحادث، والوقوف على تفاصيل ما جرى، والذي ارتقى على إثره صياد فلسطيني أثناء ممارسة عمله في الصيد في عرض بحر رفح جنوب قطاع غزة”.

وأفاد نقيب الصيادين في غزة “نزار عياش” في حديثه لـ”حرية برس” بإيقاف “عملية الصيد ببحر غزة بدءاً من يوم غد الخميس حتى صباح الجمعة القادمة، كخطوة احتجاجية في أعقاب استشهاد الصياد أبو عودة برصاص الجيش المصري في بحر رفح جنوب قطاع غزة.

وكان عشرات الفلسطينيين قد أصيبوا الجمعة الماضية، خلال مواجهات مع جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي، خلال الفعالية الـ٣٢ من فعاليات مسيرات العودة والتي حملت اسم “شعبنا سيسقط الوعد المشؤوم” على حدود غزة.

ويشهد قطاع غزة في هذه الأيام حراكاً مصرياً ودولياً، لأجل التوصل إلى تهدئة بين فصائل المقاومة والاحتلال الإسرائيلي، في محاولة لإنهاء الحصار الاحتلال الإسرائيلي المفروض على القطاع منذ 12 عاماً، والذي أنهك الأهالي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة