روسيا تطالب بخروج “الخوذ البيضاء” من سوريا.. والصالح يرد

2018-10-12T12:08:13+03:00
2018-10-12T13:13:04+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير12 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
38119637 1933457713360402 3066073394794463232 n - حرية برس Horrya press
عناصر من الدفاع المدني يقومون بحملة تنظيف لمدينة عفرين ضمن حملة ’’سوا منحييها‘‘ – عدسة: أمير أبو جواد – حرية برس©

حرية برس

طالبت موسكو القوى الغربية بإخراج عناصر “الخوذ البيضاء” من إدلب وسوريا، لاعتبارها أنهم يمثلون “تهديدا”، وهو الأمر الذي أثار انتقادات قوية من واشنطن ولندن وباريس.

جاء ذلك في اجتماع مغلق لمجلس الأمن، الخميس، دعت إليه موسكو، وقال المندوب الروسي إن “وجود الخوذ البيضاء هو مصدر تهديد. نطالب الدول الغربية بسحب الخوذ البيضاء من سوريا”. بحسب وكالة فرانس برس.

ونقلت الوكالة عن مصدر دبلوماسي قوله إن المندوب الروسي وصف عناصر المنظمة بالإرهابيين، وأضاف: “أخرجوهم من المناطق التي يتواجدون بها، وبخاصة من إدلب”.

ورفضت كل من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا تلك المعلومات.

وقال ممثل الولايات المتحدة بحسب المصادر نفسها إن “هذه الاتهامات فاضحة وخاطئة. الخوذ البيضاء جزء من منظمات إنسانية، وروسيا تواصل نشر معلومات خاطئة”.

من جهته اعتبر ممثل بريطانيا أن “لا شيء من هذا صحيح. هذه التلميحات سخيفة، دعونا نتوقف عن إضاعة وقت مجلس الأمن”.

وقال ممثل فرنسا بحسب المصادر عينها إن هذا “تضليل”، مشيرا الى ان “هؤلاء المدنيين ينقذون مئات الأشخاص”.

كما عبر أعضاء آخرون في مجلس الأمن، بحسب المصادر نفسها، عن وجهة نظر مغايرة للموقف الروسي، مشددين على ضرورة “حماية العاملين في المجال الإنساني” في سوريا.

وفي تعليق منه، رد مدير منظمة “الخوذ البيضاء”، رائد الصالح، على الاتهامات الروسية، مشيراً إلى أهمية الخدمات التي تقدمها المنظمة ومتطوعوها.

وقال الصالح عبر تويتر “وجودنا في المناطق التي نستطيع الوصول لها مصدر إلهام لكثير من المدنين ، لقد انقذنا حتى اللحظة اكثر من 115,000 الف حياة ، نقدم خدمتنا لأكثر من 4 مليون إنسان”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة