مسؤول تركي: اغتيال خاشقجي جاء بأمر من أعلى المستويات في السعودية

فريق التحرير10 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
KHASHOQJY - حرية برس Horrya press
AP

حرية برس

نقلت صحيفة “نيويورك تايمز” اليوم الأربعاء عن مصدر أمني تركي وصفته بالرفيع، قوله إن عملية اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده باسطنبول جاءت بناء على أوامر من أعلى المستويات في الديوان الملكي السعودي.

وقال المصدر إن خاشقجي تم قتله بعملية سريعة ومعقدة بأيدي فريق من العملاء السعوديين في غضون ساعتين من وصوله، وتم تقطيع أوصاله باستخدام منشار عظم تم جلبه خصيصاً لهذا الغرض.

ووفقا للصحيفة الأميركية، فقد خلصت المؤسسة الأمنية التركية، إلى أن مقتل خاشقجي كان بتوجيه من أعلى سلطة في البلاد؛  لأن كبار القادة السعوديين فقط هم الذين يمكنهم إصدار أمر بهذا الحجم والتعقيد، حسبما قال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه.

ونشرت صحيفة صباح التركية اليوم الأربعاء أسماء 15 سعوديا من المخابرات وتواريخ ميلادهم ذكرت أنهم ضالعون في اختفاء خاشقجي.

وقالت الصحيفة إنهم وصلوا إلى مطار أتاتورك في الثاني من أكتوبر تشرين الأول. واستنادا إلى صور نشرتها وتم التقاطها في الجوازات وصل 12 منهم في وقت مبكر من صباح هذا اليوم الموافق يوم الثلاثاء.

وتابعت الصحيفة أن جميع المسؤولين ومجموعهم 15 شخصا غادروا البلاد في أربعة مواعيد مختلفة.

وأشار تقرير الصحيفة إلى أن السعوديين أقاموا في فندقي ويندهام وموفنبيك باسطنبول في نفس الحي الذي تقع به القنصلية. ورفض الفندقان التعقيب على التقرير. بحسب رويترز.

ومن بين الرجال الذين نشرت صباح صورهم وأسماءهم خبير في الطب الشرعي وفقا لتقارير إعلامية سعودية وعضو في مجلس إدارة الجمعية السعودية للطب الشرعي.

وبثت قناة (إن.تي.في) التلفزيونية التركية تسجيلات مصورة لما قالت إنهم رجال يصلون إلى المطار وخلال إجراءات دخولهم أحد الفنادق وتسجيلات أخرى لما ذكرت أنها سيارة فان كبيرة تصل إلى مقر إقامة القنصل العام بعد ساعتين من دخول خاشقجي القنصلية.

المصدرنيويورك تايمز + رويترز
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة