قاسم سليماني وحزب الله يهددان البحرين بعد سحب جنسية رجل الدين الشيعي عيسى قاسم

فريق التحرير20 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات

عيسى قاسم
هدد قائد قوات “فيلق القدس”، التابع لـ “الحرس الثوري” الإيراني، اللواء قاسم سليماني اليوم الاثنين مملكة البحرين بإسقاط نظامها في حال التعرّض للمرجع الشيعي آية الله الشيخ عيسى قاسم، والذي أسقطت البحرين عنه الجنسية اليوم.

وحذر قائد بالحرس الثوري الإيراني حكومة البحرين من أن “التعرض للشيخ عيسى قاسم هو خط أحمر لدى الشعب يشعل تجاوزه النار في البحرين والمنطقة بأسرها ولن تُبقي مثل هذه الممارسات خيارا للشعب إلا المقاومة والتي سيدفع آل خليفة ثمنها ولا تسفر إلا عن زوال هذا النظام المستبد.”

ودعت ميليشيا “حزب الله” اللبنانية الشيعية شعب البحرين للتعبير عن “غضبه وسخطه” من قرار حكومته بسحب الجنسية من رجل الدين الشيعي عيسى معتبرة أن القرار ستكون له “عاقبة وخيمة”.

وقال حزب الله المدعوم من إيران إن هذه الخطوة ضد آية الله عيسى أحمد قاسم “تدفع الشعب البحريني إلى خيارات صعبة ستكون عاقبتها وخيمة على هذا النظام الديكتاتوري الفاسد”.

وكانت وكالة أنباء البحرين ذكرت اليوم الاثنين أن البحرين أسقطت الجنسية عن الزعيم الروحي للأغلبية الشيعية بها في قرار قوبل بتظاهر آلاف المحتجين أمام منزله وأثار تحذيرات من وقوع قلاقل.‭

ونقلت الوكالة عن بيان لوزارة الداخلية قوله إن قاسم كان يحاول تقسيم المجتمع البحريني بتشجيع الشبان على انتهاك الدستور “وشق المجتمع طائفيا سعيا لاستنساخ نماذج إقليمية قائمة على أسس طائفية مذهبية”.

وتابع البيان “وبناء على ذلك فقد تم إسقاط الجنسية البحرينية عن المدعو عيسى أحمد قاسم والذي قام منذ اكتسابه الجنسية البحرينية بتأسيس تنظيمات تابعة لمرجعية سياسية دينية خارجية.”

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة