قوات الأسد تصادر أجهزة الإنترنت الفضائي من شمالي حمص

محليات
فريق التحرير7 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
enternet - حرية برس Horrya press
أجهزة استقبال الإنترنت الفضائي في تلبيسة شمالي حمص – – حرية برس©

محمود أبو المجد – حرية برس:

شنت قوات الأسد اليوم الأحد، حملة لمصادرة أجهزة استقبال الإنترنت الفضائي من صالات الإنترنت في مناطق ريف حمص الشمالي.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الأسد وعناصر الأمن التابعين للمخابرات الجوية شنوا حملة في مدينة تلبيسة والمناطق المجاورة لصالات الإنترنت ومصادرة أجهزة استقبال بثّ الإنترنت التركي.

وقال أحد مالكي صالات الإنترنت ويدعى “محمود مالك” لحرية برس بأن عناصر الأمن دخلوا إلى الصالة صباح اليوم، وصادروا كافة الأجهزة والمحتويات، وقدر خسائره بنحو مليوني ليرة سورية.

وذكر أحد المدنيين لحرية برس بأن نظام الأسد يهدف لمنع المدنيين من استخدام مواقع التواصل الاجتماعي بدون رقابة، و ذلك لأن أجهزة استقبال بثّ الإنترنت التركي لا يمكن مراقبتها، و في حال إدخال خطوط الإنترنت السورية سيتم مراقبتها.

كما نوه إلى أن الأسعار تختلف و بفارق كبير بين سعر الباقة التركية و سعر الباقة من الخطوط السورية.

ويُشار إلى أن ذلك يأتي بعد 6 أشهر من اتفاقية التهجير والمصالحة التي وقعت بين قوات الأسد واللجنة الممثلة لأهالي وفصائل الجيش الحر بضمانة روسية في المنطقة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة